Accessibility links

logo-print

تواصل الاشتباكات يفاقم معاناة النازحين في بنغازي


جنود ليبيون في بنغازي- أرشيف

جنود ليبيون في بنغازي- أرشيف

تتخذ أسر نازحة في مدينة بنغازي الليبية من مدارس حكومية مكتظة مسكنا لها، بعد أن أجبرت على ترك منازلها في المناطق التي تشهد قتالا بين القوات التابعة للحكومة المعترف بها دوليا، وميليشيات إسلامية ومجموعات مسلحة تطلق على نفسها مجلس شورى ثوار بنغازي.

وتعاني هذه الأسر بعيدا عن بيوتها ومن دون وظائف أو سبل عيش أخرى مع استمرار النزاع في المدينة التي انطلقت منها شرارة الانتفاضة ضد نظام العقيد معمر القذافي عام 2011.

ويشتكي عارف المغربي الذي يعيش في إحدى المدارس منذ أكثر من سبعة أشهر من عدم اهتمام السلطات بقضيتهم:

وتقول المسؤولة بالمنظمة الليبية للتنمية حنان الشهيبي إن أغلبية العائلات النازحة ظلت في المدينة واتخذت العديد منها من المدارس الحكومية مقرات لها.

وبحسب مركز مراقبة النازحين في الداخل فإن هناك ما لا يقل عن 434 ألف نازح في ليبيا منذ منتصف 2015، فيما ترى منظمات غير حكومية أن الرقم مرشح للزيادة بسبب خطورة الأوضاع في البلاد.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG