Accessibility links

شابة سعودية من الفلبين: ساعدوني سأقتل إذا أعادوني إلى السعودية


مقطع من فيديو لدينا علي

نشرت الناشطة السعودية دينا علي على حسابها الخاص على تويتر مقطع فيديو قالت فيه إنها محتجزة في مطار في الفلبين.

وتُعرّف دينا التي تبلغ من العمر 24 عاما، بصوت مرتجف نفسها بأنها امرأة سعودية، كانت في طريقها إلى استراليا لطلب اللجوء، لكن السلطات أوقفتها في مطار الفلبين حين كانت تنتظر رحلتها القادمة، لمدة 13 ساعة بعد مصادرة جواز سفرها، حسب ما تروي في مقطع الفيديو.

وتقول إن الاحتجاز تم بـ"التعاون مع السفارة السعودية" في الفلبين.

وتطلب دينا المساعدة، وتقول إنها ستقتل إذا ما جاءت عائلتها وأعادتها إلى المملكة العربية السعودية.

لكن مسؤولا في مكتب الهجرة الفلبيني في مطار مانيلا نفى احتجاز أي مواطن سعودي، حسب ما نقلت صحيفة فيلستار الفلبينية.

ونشرت منظمة تمكين المرأة السعودية SAFE تغريدة على حسابها الرسمي على موقع تويتر تناشد فيها كل منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية للضغط على الحكومة الفلبينية لأن تعيد جواز السفر إلى دينا.

وأطلق مغردون على مواقع التواصل الاجتماعي حملة بهاشتاغ "انقذوا دينا علي" ونشرت هذه المغردة مقطع فيديو ​تزعم فيه باحتجاز دينا في مطار الفلبين.

ونقلت صحيفة فيليستار Philstar الفلبينية عن الناطقة باسم مكتب الهجرة أنطوانيت مانغروبانغ أن المكتب "لم يحتجز أي شخص بهذا الاسم".

المصدر: مواقع التواصل الاجتماعي/ صحيفة فيلستار

XS
SM
MD
LG