Accessibility links

حظر تجول شرق تركيا بعد أعمال عنف


مواجهات في تركيا بين الشرطة ومتظاهرين أكراد

مواجهات في تركيا بين الشرطة ومتظاهرين أكراد

فرضت السلطات التركية حظرا للتجول جنوب شرق البلاد، غداة أعمال عنف تخللتها تظاهرات للأكراد ضد رفض الحكومة التدخل في سورية لإنقاذ مدينة كوباني أسفرت عن مصرع 21 شخصا.

وتأتي هذه الإجراءات للمرة الأولى منذ عام 1992.

ويستمر حظر التجول في ست محافظات حتى صباح الخميس. وانتشر جنود ومصفحات في مفاصل الطرق الرئيسية وسط توتر ملحوظ.

وفي ختام اجتماع للوزراء والمسؤولين عن القوى الأمنية، ندد رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو بـ"الرعاع" الذين يقفون وراء موجة الاحتجاجات التي تهدد مسار عملية السلام الهشة بين الأكراد وانقرة.

وقال "أدعو المواطنين إلى عدم السماح باستغلالهم من قبل مجموعات هامشية وأجدد التأكيد أن النظام العام سيعاد فرضه عبر جميع الوسائل".

وندد أوغلو بشدة بـ"استفزازات" الحزب الديموقراطي الشعبي، مؤكدا أنه سيطالب "كل الأشخاص المتورطين في هذه الأعمال الإجرامية بتقديم حسابات".

وتركزت غالبية المواجهات التي شهدتها التظاهرات في ديار بكر "عاصمة" جنوب شرق تركيا حيث قتل 10 أشخاص، بحسب ما أعلن وزير الزراعة مهدي أكير.

ومن الصور المنشورة على تويتر:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG