Accessibility links

logo-print

في ذكرى ضمها.. بوتين يزور القرم


ناشطون موالون للكرملين في الساحة الحمراء تأييدا لقراره ضم القرم-أرشيف

ناشطون موالون للكرملين في الساحة الحمراء تأييدا لقراره ضم القرم-أرشيف

يجري الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، زيارة لشبه جزيرة القرم التي ضمتها بلاده قبل عامين، بينما لا زالت العواصم الغربية تدعو إلى إنهاء "احتلال" القرم.

ويتفقد بوتين خلال الزيارة أشغال بناء جسر يربط شبه الجزيرة بجنوب روسيا عبر طريق برية.

ويشارك الرئيس الروسي خلال زيارته في اجتماعات حول التنمية، في حين لا تزال القرم تعول كثيرا على أوكرانيا لسد حاجاتها من الماء والكهرباء، وتعاني تضخما اقتصاديا متزايدا.

وبالتزامن مع الزيارة، ستقام حفلات موسيقية، واحتفالات رسمية لإحياء الذكرى الثانية لضم روسيا لشبه الجزيرة عقب احتجاجات عارمة في أوكرانيا، أدت إلى تنحي الرئيس السابق فيكتور يانوكوفيتش عن الحكم.

وصوت سكان القرم قبل عامين بنسبة 97 في المئة للانضمام إلى روسيا، لكن الاستفتاء اعتبر "غير شرعي" من قبل العواصم الغربية وواشنطن، وتم على مرأى من القوات المسلحة الروسية التي كانت منتشرة حينها في شبه الجزيرة.

وتدعو واشنطن موسكو إلى "إعادة القرم" إلى أوكرانيا، ويفرض الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة عقوبات على روسيا بسبب "احتلال" القرم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG