Accessibility links

logo-print

محكمة كويتية تؤيد أحكاما قاسية بحق رجال شرطة في قضية تعذيب


شرطة مكافحة الشغب الكويتية

شرطة مكافحة الشغب الكويتية

أكدت محكمة كويتية أحكاما مختلفة بالسجن بحق رجال شرطة كويتيين بعد إدانتهم بتعذيب معتقلين في مركز للشرطة توفي أحدهم متأثرا بجروحه.

وقال مصدر قضائي إن المحكمة أكدت حكما بالسجن المؤبد على ضابطين بعد إدانتهما بتعذيب متهم حتى الموت، كما أيدت أحكاما بالسجن 16 عاما صدرت بحق ثلاثة آخرين من رجال الشرطة في القضية نفسها.

وأضاف المصدر أن المحكمة أكدت كذلك حكمين بالسجن 15 عاما وسبع سنوات على رجلي شرطة آخرين في القضية ذاتها.

وأشار المصدر إلى أن المحكمة برأت 11 متهما آخر في القضية نفسها بينهم اثنان من غير المواطنين، كما غرمت رجلي شرطة مبلغ 200 دينار لكل منهما (720 دولارا).

ووجهت إلى جميع المتهمين تهمة تعذيب أربعة معتقلين في مركز للشرطة في يناير/كانون الثاني الماضي، توفي أحدهم متأثرا بجروحه، وهو محمد المطيري الذي كان يبلغ من العمر 35 عاما.

وتسببت القضية بصدمة في المجتمع الكويتي كما أدت إلى استقالة وزير الداخلية الشيخ جابر خالد الصباح.

وبينت لجنة تحقيق برلمانية أن المطيري الذي كان متهما بالضلوع في شبكة لترويج الكحول، تعرض للتعذيب المبرح لمدة ستة أيام، بينها ثلاثة أيام في منطقة صحراوية بعيدة.
XS
SM
MD
LG