Accessibility links

logo-print

في ألمانيا.. دعوى ضد أردوغان بتهمة ارتكاب 'جرائم حرب'


الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

قدّم محاميان دعوى إلى النيابة الفدرالية الألمانية، الاثنين، ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتهمة ارتكاب جرائم حرب عن التجاوزات التي يتهم الجيش التركي بارتكابها في مدينة جيزره التركية ذات الغالبية الكردية.

ويمثل المحاميان، بريتا ادير وبترا درفيشاج، أهالي شخصين قتلا في المدينة الواقعة جنوب شرق تركيا، والتي شهدت معارك عنيفة وحظرا للتجول من كانون الأول/ ديسمبر إلى آذار/ مارس.

وتتعلق الشكوى كذلك بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، كما تحظى بتأييد عدد من النواب الألمان من حزب "داي لنكي" اليساري الراديكالي ومنظمات مدافعة عن حقوق الإنسان.

ويقول المحاميان إن موكليهما يعتبران أن "لديهما واجبا أخلاقيا برفع الشكوى في ألمانيا عن جرائم حرب منهجية ارتكبت في تركيا".

وتتحدث الشكوى عن تجاوزات ارتكبت في جيزره، حيث قتل 178 شخصا لجأوا إلى المغاور وعثر على جثثهم محترقة.

وقال المحاميان إن جنودا أتراكا إما أحاطوا مداخل المغاور بالبنزين ثم أضرموا النار، أو قتلوا المدنيين بالأسلحة الثقيلة ثم أحرقوا جثثهم.

وتستهدف الشكوى مسؤولين أتراكا آخرين، ولا سيما رئيس الوزراء السابق أحمد داود أوغلو، وفق وكالة الأنباء الألمانية "دي بي آي".

وقد أغلق الجيش والشرطة التركيان، في 14 كانون الأول/ديسمبر، كل مداخل المدينة التي يسكنها 120 ألف شخص والقريبة من الحدود مع سورية والعراق بدعوى إخراج أنصار حزب العمال الكردستاني المحظور منها إثر اتهامهم بإقامة حواجز وأعلنوا "حكما ذاتيا" في تحد للحكومة التركية.

كما أعلنت المؤسسة التركية لحقوق الإنسان أن 178 مدنيا على الأقل قتلوا خلال المعارك.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG