Accessibility links

عشرات القتلى والجرحى في اشتباكات متفرقة في سورية


دبابات الجيش السوري تنتشر في المناطق المحيطة بالعاصمة دمشق

دبابات الجيش السوري تنتشر في المناطق المحيطة بالعاصمة دمشق

تواصلت المعارك في مختلف المدن السورية الجمعة ما أدى إلى وقوع عشرات القتلى والجرحى، فيما خرجت مظاهرات مناهضة لحكم الرئيس بشار الأسد.

أكثر من 200 قتيل

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن حصيلة قتلى الخميس في سورية بلغت أكثر من 200 شخص بينهم أكثر من 175 من القوات النظامية والمقاتلين المعارضين.

وقد تجددت الاشتباكات صباح الجمعة في معولا بريف دمشق بين القوات النظامية واللجان الشعبية الموالية للنظام، ومقاتلي جبهة النصرة وعدة كتائب معارضة، وفق ما أكده المرصد الذي أوضح أن الاشتباكات دارت على أطراف مدينة معلولا وسط أنباء عن وقوع خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

في هذه الأثناء، واصلت القوات النظامية قصفها عدة مناطق في بلدة معضمية الشام، بحسب ما أكده المرصد ولجان التنسيق المحلية المعارضة.

وترافق ذلك مع وقوع اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة على أطراف المدينة، كما تعرضت مناطق في الجبلين الغربي والشرقي من مدينة الزبداني وأطراف مدينة النبك ومناطق في مدينتي داريا و حرستا وبلدات يلدا ورنكوس وحجيرة والذيابية الخاضعة لسيطرة المعارضة لقصف من القوات النظامية، مما أدى لسقوط عدد من الجرحى.

اشتباكات في العاصمة دمشق

وفي أحياء العاصمة دمشق، دارت اشتباكات بين قوات الرئيس السوري بشار الأسد والمعارضة على المتحلق الجنوبي قرب حيي زملكا وجوبر، وهو ما أكده مقطع فيديو بثته شبكة شام المعارضة ويـُظهر جانبا من الاشتباكات وتدمير دبابة تابعة للجيش النظامي على المتحلق:



وفي محافظة درعا جنوب البلاد، أشار المرصد السوري إلى تعرض مناطق في بلدة طفس لغارتين بالطيران الحربي دون ورود معلومات عن حجم الخسائر، كما تمكن مقاتلو المعارضة من السيطرة على سرية الهندسة وسرية المدفعية قرب بلدة عدوان بريف درعا الغربي بعد اشتباكات عنيفة مع القوات النظامية التي تقصف مناطق في بلدتي عدوان وتسيل ما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى.

في المقابل، أفادت مصادر سورية رسمية بأن الجيش النظامي تمكن من إحراز تقدم في عدة مواقع بالجبال الشرقية للزبداني، وذلك فى سلسلة عمليات نفذتها الجمعة ضد تجمعات من المعارضة في عدة مناطق من ريف دمشق، مشيرة إلى قتلها عددا من قوات المعارضة بينهم مقاتلون من السعودية والأردن.

ونقل موقع التلفزيون السوري على الإنترنت عن مصدر عسكري قوله إن وحدات من الجيش "أحكمت سيطرتها بالكامل على جبل الأربعين في ريف إدلب بعد أن قضت على آخر تجمعات إرهابيي جبهة النصرة فيه وصادرت أسلحتهم وذخيرتهم".

مظاهرات مناهضة للنظام

وقد خرجت مظاهرات بعد ظهر الجمعة في مدن سورية عدة، جددت مطالبتها بإسقاط نظام الأسد وانتقدت المجتمع الدولي بعد تعرض مناطق سورية للقصف بالسلاح الكيميائي، فيما هتف بعضها ضد جهات معارضة اتهمتها بـ"سرقة الأموال العامة".

هذا شريط فيديو لجانب من إحدى المظاهرات:
XS
SM
MD
LG