Accessibility links

logo-print

كلينتون: الحكومات مسؤولة عن حماية البعثات الدبلوماسية


كلينتون ونظيرها التونسي خلال مؤتمر صحافي مشترك عقداه في واشنطن

كلينتون ونظيرها التونسي خلال مؤتمر صحافي مشترك عقداه في واشنطن

قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الجمعة إن حماية البعثات الدبلوماسية "واجب" على الدول بموجب اتفاقية فيينا.

وقالت كلينتون "من واجب كل الحكومات الدفاع عن البعثات الدبلوماسية، ينبغي أن تكون أماكن آمنة ومحمية"، وجددت أن واشنطن "اتخذت تدابير لتعزيز أمن" سفاراتها وقنصلياتها حول العالم.

وأضافت كلينتون قبيل اجتماع مع نظيرها التونسي رفيق عبد السلام في مقر وزارة الخارجية الأميركية "نراقب من كثب الوضع اليوم، ان امن مواطنينا هو الأولوية الأكثر أهمية بالنسبة إلى الرئيس (باراك) أوباما والي. لقد اتخذنا عددا من الإجراءات في العالم لزيادة (درجة) الأمن لدينا وحماية طواقمنا الدبلوماسية".

وتظاهر آلاف الأشخاص الجمعة في عددا من مدن باكستان احتجاجا على الفيلم المسيء للإسلام، وقتل 19 شخصا رغم الدعوات الحكومية إلى التهدئة. وشهدت دول عربية وإسلامية أخرى احتجاجات بعد صلاة الجمعة ضد الولايات المتحدة وفرنسا إثر نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي.

جدير بالذكر أن اتفاقية فيينا، التي وقعت عام 1961 والتي تنظم العلاقات الدبلوماسية بين الدول، تنص على أن الدول المضيفة تتحمل المسؤولية الأمنية خارج البعثات الدبلوماسية والقنصلية التي تمثل دولا أخرى.

"المتطرفون استغلوا الاحتجاجات"

وكان الرئيس باراك أوباما قد قال في لقاء مع قناة تلفزيونية ناطقة بالإسبانية الخميس، إن المتطرفين استغلوا الاحتجاجات على الفيلم المسيء للإسلام لكي يلحقوا أضرارا بالمصالح الأميركية، في إشارة الى الهجوم على مقر القنصلية الأميركية في بنغازي الذي أودى بحياة أربعة دبلوماسييين من بينهم السفير كريس ستيفنز.

وأضاف أوباما أن "ما نعرفه هو أن طبيعة هذه الاحتجاجات التي ظهرت بسبب الغضب على الفيديو المسيء للإسلام استخدمت كذريعة من قبل المتطرفين لمعرفة إنْ كان باستطاعتهم أن يضرّوا مباشرة المصالح الأميركية".

وسئل اوباما عما إذا كان تنظيم القاعدة يقف وراء تلك الاعتداءات فرد بقوله "لا نعرف بعد، ولكن سنواصل التحقيق في هذا الحادث، لقد شددنا على ذلك وحصلنا على تعاون كبير من دول مثل مصر وليبيا وتونس، ليس فقط من أجل حماية ممثلياتنا الدبلوماسية ولكن أيضا للتحقق من أننا سنعثر على من يريد الاستفادة من هذا، وهذا أحد الأسباب التي تجعلنا أكثر حذرا".

وكان المتحدث باسم البيت الأبض قد أكد الخميس أن الهجوم على السفارة الأميركية في بنغازي كان عملا إرهابيا، فيما أعلنت وزيرة الخارجية تشكيل لجنة للتحقيق في ظروف وملابسات الهجوم يترأسها الدبلوماسي المتقاعد السفير توماس بيكرينغ.
XS
SM
MD
LG