Accessibility links

كلينتون تبحث مع الإبراهيمي توحيد المعارضة والمرحلة الانتقالية في سورية


وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون

وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون

التقت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون بمبعوث الامم المتحدة إلى سورية الأخضر الإبراهيمي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وبعد ساعات من دعوة الرئيس باراك أوباما الرئيس السوري بشار الأسد مجددا إلى الرحيل.

وقالت وكالة أسوشيتيد برس إن كلينتون والإبراهيمي تناولا خلال الاجتماع الذي استمر حوالي ساعة "المسارات التي يمكن من خلالها توحيد المعارضة والدخول في مرحلة انتقالية سلمية".

يجب رحيل نظام الرئيس السوري بشار الأسد، من أجل قيام دولة ديموقراطية يشارك فيها جميع السوريين على اختلاف طوائفهم ...
وكان الرئيس باراك أوباما قد أكد في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس الثلاثاء على "أهمية رحيل نظام الرئيس السوري بشار الأسد، من أجل قيام دولة ديموقراطية يشارك فيها جميع السوريين على اختلاف طوائفهم".

وكان الإبراهيمي قد قام عقب توليه مهام منصبه بإجراء مشاورات في القاهرة والتقى بمسؤولين في الجامعة العربية ثم توجه إلى دمشق للقاء الرئيس السوري، وذلك في إطار الجهود الدولية لحل الأزمة المستمرة منذ 18 شهرا والتي راح ضحيتها نحو 30 ألف قتيل.

وأبلغ الإبراهيمي مجلس الأمن الدولي في جلسة عقدت يوم الاثنين بضرورة إجراء تغيير شامل في سورية، مشيرا إلى أن النظام السوري يرغب في عودة الأمور إلى ما كانت عليه قبل اندلاع الانتفاضة ضده.
XS
SM
MD
LG