Accessibility links

إجراءات أميركية حازمة لحماية البعثات الدبلوماسية


وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون

وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون

يعقد الرئيس أوباما اليوم الأربعاء اجتماعا مع وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون لمناقشة الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط في أعقاب احتجاجات استهدفت مصالح أميركية في عدد من دول المنطقة.

وكانت كلينتون قد قالت إن واشنطن بصدد اتخاذ إجراءات مشددة لحماية مصالحها في المنطقة.

وأضافت إثر لقائها مع نظيرتها المكسيكية باتريسيا اسبينوزا "لم تكن لدينا أية معلومات حول هجوم مخطط له أو وشيك على قنصليتنا في بنغازي".

وقالت كلينتون "نجري حاليا مراجعة الإجراءات الأمنية في كل المراكز الأميركية حول العالم"، مؤكدة أن هذه الإجراءات سيصار إلى "تعزيزها عند الحاجة".

وأضافت كلينتون "لن نستكين طالما أن الأشخاص الذين نظموا الاعتداء على القنصلية الأميركية في بنغازي لم يعتقلوا ويعاقبوا".

هذا وأكد البيت الأبيض أن التحقيقات التي يجريها مكتب التحقيقات الفدرالي بالتعاون مع حكومة ليبيا مستمرة لكشف ملابسات مقتل السفير الأميركي كريستوفر ستيفنز في بنغازي.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني في مؤتمر صحافي بالبيت الأبيض "هناك تحقيق فعّال بشأن ما حدث ولماذا، وما هي دوافعه، والتحقيق دافعه الالتزام الذي قطعه هذا الرئيس لمعرفة من هو المسؤول ومحاسبته وتقديمه للعدالة".

وأشار كارني إلى أن الإدارة الأميركية قدمت ما لديها من معلومات بهذا الخصوص.

وقال "قدمنا المعلومات بشأن الأسباب التي نرى أنها كانت سببا في حدوث التظاهرات وأعمال العنف التي سبقت مقتل السفير بناء على ما توافر لنا من معطيات حينها".
XS
SM
MD
LG