Accessibility links

بالصور.. العنف يجتاح بطولة يورو 2016


جانب من أعمال الشغب

جانب من أعمال الشغب

ذهب جزء كبير من الضوء المسلط على كأس أوروبا لكرة القدم 2016 إلى أعمال الشغب التي شهدتها مدينة مرسيليا الفرنسية، نهاية الأسبوع الماضي، بين مشجعي المنتخب الإنكليزي ونظرائهم الروس.

وتحولت الاشتباكات بين المشجعين إلى "حرب شوارع" أدت إلى إصابة 35 شخصا، ووصفتها صحيفة "لكيب" الفرنسية المختصة في الرياضة بـ"العار".

وخوفا من أعمال شغب جديدة، هدد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم باستبعاد المنتخبين الروسي والإنكليزي من المسابقة في حال تجددت المواجهات بين مشجعيهما.

وقال الاتحاد "لن نتردد في فرض عقوبات إضافية على الاتحادين الإنكليزي والروسي لكرة القدم، منها احتمال استبعاد منتخبيهما من البطولة، في حال حصلت أعمال عنف مرة أخرى".

شاهد صور أعمال الشغب التي عاشتها مرسيليا بين مشجعي المنتخبين:

الجماهير تغادر الملعب بعد أعمال شغب بين المشجعين

الجماهير تغادر الملعب بعد أعمال شغب بين المشجعين

الشرطة تحاول إسعاف أحد الجرحى

الشرطة تحاول إسعاف أحد الجرحى

الجمهور يغادر الملعب بعد أعمال العنف

الجمهور يغادر الملعب بعد أعمال العنف

جانب من أعمال الشغب

جانب من أعمال الشغب

تدخل الشرطة لفض أعمال الشغب بين المشجعين الإنكليز ونظرائهم الروس

تدخل الشرطة لفض أعمال الشغب بين المشجعين الإنكليز ونظرائهم الروس

الشرطة تلقي القبض على أحد مشجعي المنتخب الإنكليزي

الشرطة تلقي القبض على أحد مشجعي المنتخب الإنكليزي

أحد المشجعين يواجه الشرطة

أحد المشجعين يواجه الشرطة

وكانت تصفيات المسابقة الأوروبية شهدت هي الأخرى أعمال عنف بين مشجعي منتخب رومانيا ومنتخب المجر.

وهذه صور لأعمال العنف في نيسان/ أبريل الماضي بين مشجعي المنتخبين:

الشرطة توقف أحد المشجعين

الشرطة توقف أحد المشجعين

جانب من أعمال عنف اندلعت بين مشجعي المنتخبين المجري والروماني

جانب من أعمال عنف اندلعت بين مشجعي المنتخبين المجري والروماني

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG