Accessibility links

إخلاء مدينة صغيرة في تكساس بعد انفجار أنبوب للغاز


موقع اندلاع النيران في ميلفورد بولاية تكساس

موقع اندلاع النيران في ميلفورد بولاية تكساس

أخليت مدينة صغيرة في تكساس من سكانها البالغ عددهم نحو 700 نسمة الخميس على إثر انفجار أنبوب للغاز تتولى تشغيله مجموعة شيفرون، لكن الحادث لم يسفر عن إصابات.

وقالت الناطقة باسم مكتب المسؤول في منطقة ايليس جو آن ليفينغستن "أبلغت في الساعة 9,30 عن انفجار وقع في أنبوب لشيفرون".

وأضافت أن "شيفرون طلبت إخلاء مدينة ميلفورد وهذا ما حدث".

وأوضحت ليفينغستن لوكالة الصحافة الفرنسية أن بين الذين تم إجلاؤهم 200 تلميذ.

وتابعت "على حد علمي لم تسجل إصابات في المدينة".

وذكرت وسائل إعلام محلية أن أنبوب نقل الغاز الطبيعي انفجر عندما تلقى ضربة من أحد العمال في الموقع.

وقالت شبكة التلفزيون "دبليو اف ايه ايه" إن العمال تمكنوا من الفرار من المنطقة قبل أن تنتشر ألسنة اللهب.

وهنا فيديو لموقع الحادث:


وأظهرت لقطات وضعت على الموقع الإلكتروني للشبكة عمودا كثيفا من الدخان وألسنة اللهب في موقع الانفجار في وسط منطقة صحراوية.

وقالت المجموعة الأميركية العملاقة في بيان إن "شيفرون اتخذت إجراءات طارئة وتتحرك حاليا لتطويق الحادث".

وأضافت أن "اهتمام شيفرون منصب حاليا على سلامة موظفيها ومحيط الموقع".

وتبعد مدينة ميلفورد حوالي ثماني كيلومترا جنوب دالاس.

وفي بيان نشرته ليل الخميس الجمعة، قالت شيفرون إنها "تواصل تخفيف الضغط" في الأنبوب، مؤكدة أن الحريق "ينحسر مع احتراق المواد الموجودة فيه".
XS
SM
MD
LG