Accessibility links

في الصين.. جودة هواتف أبل تتفوق على مرونة سامسونغ


هاتف آيفون 4 من آبل (يسار) وهاتف غالاكسي أس 3 -سامسونغ (يمين)

هاتف آيفون 4 من آبل (يسار) وهاتف غالاكسي أس 3 -سامسونغ (يمين)

يسود اعتقاد في قطاع صناعة الهواتف المحمولة أن منتجات شركة سامسونغ متفاوتة المواصفات والأسعار تمنحها المرونة في الأسواق وتتراجع أمامها منافستها الرئيسية أبل بسبب تمسكها الشديد بطرح أجهزة ذات تقنية عالية غالية الثمن.

لكن التقارير الأخيرة لأرباح الشركات وجهت ضربة إلى هذا الاعتقاد على الأقل في الصين أكبر سوق للهواتف المحمولة في العالم، حيث يوصف طرح خدمات شبكات الجيل الرابع بأنه عامل دعم لشركات تصنيع الهواتف المحمولة الساعية لزيادة النمو في ظل ضعف الطلب في الدول المتقدمة.

وأظهرت أحدث النتائج الفصلية لشركة أبل نمو مبيعات الهواتف عالية التقنية في الصين بما يقرب من ضعف توقعات المحللين.

وعلى الجانب الآخر حذرت سامسونغ الكورية الجنوبية في وقت سابق من الشهر الجاري أن نتائجها الفصلية قد تتراجع 25 في المئة بسبب تراكم المخزون من الهواتف الأرخص سعرا وضعف الطلب على الأجهزة التي تعمل على شبكات الجيل الثالث في الصين.

وقد يكشف ذلك عن أن تبني سامسونغ استراتيجية طرح أجهزة تغطي كل الفئات السعرية ربما يكون قد أضر بها على عكس أبل، التي تؤكد على الدوام اهتمامها بطرح منتجات عالية التقنية بأسعار مرتفعة عن المنافسين.

وقال المحلل في مؤسسة كاونتربوينت للأبحاث في صول توم كانغ إن سامسونغ لديها قاعدة قوية من العملاء في الصين، لكن أسعارها تزيد بما يتراوح من 60 إلى مئة في المئة مقارنة بأجهزة صينية الصنع تتمتع بنفس الإمكانيات تقريبا. ورفضت سامسونغ التعليق.

وتقول بيانات شركة كاناليز للأبحاث إن أجهزة سامسونغ عالية التقنية والأجهزة اللوحية سجلت ربع إجمالي مبيعات الشركة في الصين في الربع الأول من العام بينما حققت الأجهزة التي تقل أسعارها عن 500 يوان (80.75 دولار) أغلب المبيعات.

ومما يدل على التحديات التي تواجهها الشركة الكورية فإنها تملك طرازا واحدا فقط بين الأجهزة الخمسة الأعلى مبيعا في الفترة خلال أيار/مايو وحزيران/يونيو وهو جهاز (غالاكسي نوت 3) الذي حل في المركز الخامس.

وقالت أبل في وقت سابق من الأسبوع إن إيرادات الربع الثالث ستحظى بدعم نتائج قوية غير متوقعة في الصين، حيث قفزت مبيعات جهازها أيفون نحو 50 في المئة في الفترة من نيسان/أبريل وحتى حزيران/يونيو.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة أبل تيم كوك في كلمة أمام مجموعة من المحللين يوم الثلاثاء "الصين وبكل صراحة أدهشتنا. اعتقدنا أنها ستكون قوية لكنها فاقت ذلك".


المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG