Accessibility links

logo-print

كثرة السلاح والعصابات.. 207 قتلى بشيكاغو في سبعة أشهر


شموع ذائبة ولافتة كتب عليها "لماذا نقتل بعضنا البعض. رجاء اتركوا أطفالنا يعيشون" على رصيف في شيكاغو خلال وقفة للترحم على الطفلة شامية أدامز

شموع ذائبة ولافتة كتب عليها "لماذا نقتل بعضنا البعض. رجاء اتركوا أطفالنا يعيشون" على رصيف في شيكاغو خلال وقفة للترحم على الطفلة شامية أدامز

تشهد مدينة شيكاغو، ثالث كبريات المدن في الولايات المتحدة، موجة عنف غير مسبوقة، راح ضحيتها خلال الأسابيع الماضية عشرات بينهم أطفال.

وحسب المسؤولين في المدينة، فإن 10 أطفال دون سن الـ18 لقوا مصرعهم بأسلحة نارية في شيكاغو منذ بداية فصل الصيف الجاري، تتعلق معظمها بعمليات إجرامية وأنشطة عصابات.

وحسب خريطة أعدتها صحيفة Chicago Tribune، لرصد عمليات القتل في المدينة والمناطق التي تقع فيها، فإن 440 عملية قتل سجلت ما بين الأول من كانون الثاني/يناير والـ31 من كانون الأول/ديسمبر 2013، فيما سجلت 207 عملية قتل منذ بداية العام الجاري وحتى 22 تموز/يوليو 2014.

وأفادت الصحيفة نقلا عن إحصائيات الشرطة بأن عمليات القتل تراجعت هذا العام بنسبة حوالى ستة في المئة، فيما ارتفعت نسبة عمليات إطلاق النار بنسبة سبعة في المئة.

وعقد عمدة المدينة رام إمانويل اجتماعا مغلقا الاثنين مع مسؤولين أمنيين محليين وفدراليين إلى جانب حوالي 40 من الناشطين المدنيين، بهدف بحث سبل تقليص العنف في شيكاغو.

وقال مشاركون في الاجتماع عقب اللقاء، إن بعض الحلول التي اقترحت شملت الحاجة إلى برامج لمساعدة الأطفال والشباب المهددين، وتشديد القوانين الخاصة بحمل السلاح، فضلا عن تعاون أفضل بين الشرطة والسكان.

وجاء الاجتماع بعد عطلة نهاية أسبوع دامية، شهدت أعمال عنف بين عصابات استخدمت فيها أسلحة نارية وأسفرت عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة 40 آخرين على الأقل بجروح.

وبين الضحايا الطفلة شامية أدامز (11 عاما) التي كانت تلعب في غرفة نوم صديقتها مساء الجمعة عندما أصابتها رصاصة طائشة في الرأس أطلقها شخص خارج المنزل، وفق ما أفاد به ضابط الشرطة خوسيه إسترادا.

ولم تعتقل الشرطة أي مشتبه فيهم.

وهذه صورة أدامز وصورة أخرى تبادلها مستخدمو موقع تويتر:

يذكر أن عمليات إطلاق نار أخرى رافقت الاحتفال بعيد الاستقلال الأميركي في الرابع من الشهر الجاري، حصدت أرواح 17 شخصا، فيما أسفرت عن إصابة 53 آخرين بجروح بينهم خمسة من عناصر الشرطة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG