Accessibility links

logo-print

'كان'.. أفضل فيلم قصير للبناني والسعفة الذهبية لفرنسي


المخرج الفرنسي جاك أوديار يتوجه بالشكر للجنة الحكم في مهرجان "كان"

المخرج الفرنسي جاك أوديار يتوجه بالشكر للجنة الحكم في مهرجان "كان"

هل تخطو السينما اللبنانية خطواتها الأولى نحو العالمية؟

يبدو أن مهرجان "كان" 2015 سيصبح المنصة الأولى لانطلاق الإنتاج السينمائي اللبناني وحصوله على الشهرة محليا ودوليا.

نتائج المهرجان السينمائي حملت جديدا مساء الأحد مع إعلان فوز فيلم الرسوم المتحركة "موج 98" للمخرج اللبناني إيلي داغر بالسعفة الذهبية كأفضل فيلم قصير في الدورة 68 للمهرجان هذا العام، مسجلا لأول مرة فوز شريط عربي بهذه الجائزة في المهرجان.

وفيلم "موج 98" هو أول فيلم لبناني يفوز بـ"كان"، وعمل المخرج الشاب عليه لسنتين، ومدته 15 دقيقة.

وقال في حديث صحافي "أنا فخور بعملي وقصة الفيلم تدور حول نظرتي إلى لبنان وكأني أعيش في ضاحية قريبة من المدينة وكيف أعبر عما بداخلي".

وأضاف "موج 98 موزع بين تصوير حقيقي وصور ثابتة وشخصيات متحركة استغرق أشهرا من الإعداد والتصوير والمونتاج، والبطلان الرئيسيان في الفيلم نسمعهما فقط في الصوت".

السعفة الذهبية لمخرج النبي

أما السعفة الذهبية لمهرجان كان السينمائي، فكانت لفيلم المخرج الفرنسي جاك أوديار، "ديبان"، الذي عرفه الجمهور العربي من خلال فيلم "النبي".

ويتناول فيلم ديبان حياة مجموعة من اللاجئين الآتين من سريلانكا إلى فرنسا، في قصة درامية تروي صدام الثقافات والتحولات في الحياة.

جائزة أفضل ممثل عادت للفرنسي فنسنت ليندون عن دوره في فيلم "مقياس الإنسان"، وجائزة أفضل ممثلة أتت مناصفة بين الأميركية روني مارا عن دورها في فيلم "كارول"، والفرنسية إيمانويل بيركو عن دورها في فيلم "مو روى".

XS
SM
MD
LG