Accessibility links

logo-print

كندا تطلب من الملك سلمان 'الرأفة' بالناشط السعودي بدوي


رائف بدوي

رائف بدوي

أعلن وزير الخارجية الكندي ستيفان ديون الخميس أنه سيطلب من الرياض الإفراج عن المدون السعودي رائف بدوي المسجون في السعودية منذ 2012 والسماح له بالانتقال للعيش مع أسرته في كندا.

وقال ديون إن الحكومة الكندية ستطلب من الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز "الرأفة بشخص عبر عن رأيه فحسب، وسنطلب أن يتمكن هذا الشخص، بدوي، من الانضمام إلى أسرته".

وأدلى الوزير الكندي بتصريحه قبيل لقائه في أوتاوا رئيس هيئة حقوق الإنسان السعودية بندر بن محمد العيبان.

وأضاف ديون "لن أتراجع أبدا، لن أتراجع أبد"، وذلك ردا على سؤال عما سيكون عليه موقفه إذا لم تستجب الرياض لمطلبه.

وكانت زوجة بدوي انصاف حيدر قد لجأت مع أبنائهما الثلاثة إلى مقاطعة كيبيك الكندية في حين يقضي زوجها بالمملكة حكما صدر بحقه في تشرين الثاني/نوفمبر 2014 بالسجن عشر سنوات وألف جلدة بعد إدانته بتهمة "الإساءة للإسلام".

وتلقى بدوي 50 جلدة في كانون الثاني/يناير 2015، لكن تم تعليق باقي حصص الجلد الأسبوعية بعد حملة احتجاج عالمية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG