Accessibility links

لندن تتعهد بتعقب قتلة هينز والقضاء على #داعش


رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يطلع مجلس العموم على تطورات قضية الرهائن

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يطلع مجلس العموم على تطورات قضية الرهائن

تعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بالقضاء على تنظيم الدولة الإسلامية داعش، وذلك بعد يوم من إعلان الجماعة المسلحة إعدام الرهينة البريطاني ديفيد هينز ردا على تحالف لندن مع واشنطن.

وقال كاميرون في كلمة ألقاها الأحد، إن بلاده ستعمل على تفكيك داعش من خلال العمل مع حلفائها ودعم تحركات الولايات المتحدة في العراق، لافتا إلى أن بريطانيا ستدعم الحكومة العراقية والأكراد في مواجهة "وحوش" هذا التنظيم الذ لا يمت للدين الإسلامي بصلة، حسب قوله.

وأضاف أن حكومته ستمد بغداد وأربيل بالسلاح والمعدات العسكرية، لكنها لن ترسل قوات للقتال على الأرض هناك، مشيرا إلى أن عملية القضاء على داعش ستستغرق وقتا.

وكشف كاميرون عن نية التنظيم الذي تصنفه لندن وواشنطن منظمة إرهابية، تنفيذ هجمات داخل بريطانيا، وقال إن حكومته لم يعد بإمكانها تجاهل هذا التهديد.

وأكد رئيس الوزراء البريطاني أن حكومته ستفعل كل ما يلزم لضمان أمن المملكة.

لندن تؤكد صحة فيديو هينز

وفي سياق متصل، أكدت وزارة الخارجية البريطانية الأحد صحة شريط الفيديو الذي تبنى فيه داعش إعدام الرهينة البريطاني ديفيد هينز بقطع الرأس.

وقال متحدث باسم الوزارة "إن كل شيء يدل على أن شريط الفيديو صحيح وليس لدينا أي سبب للاعتقاد بأنه ليس كذلك".

وكان تنظيم داعش قد نشر السبت شريط فيديو يظهر فيه أحد عناصره وهو يقطع رأس هينز، مبررا إعدام الرهينة بقرار لندن الانضمام إلى التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن للقضاء على داعش.

المصدر: قناة الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG