Accessibility links

29 جريحا بهجوم القاهرة وداعش يتبنى


الشرطة المصرية تتفقد سيارة بعد انفجار في القاهرة، أرشيف

الشرطة المصرية تتفقد سيارة بعد انفجار في القاهرة، أرشيف

ارتفعت حصيلة التفجير الذي استهدف مبنى الأمن الوطني في القاهرة بسيارة ملغومة فجر الخميس إلى 29 جريحا، أغلبهم من المدنيين.

وتبنى فرع تنظيم الدولة الإسلامية داعش في مصر، الهجوم، مشيرا في بيان نشرته مواقع متشددة، إلى أن الهجوم جاء ثأرا لإعدام السلطات المصرية في أيار/مايو الماضي، ستة مدانين إسلاميين منسوبين للتنظيم في قضية معروفة في مصر باسم "خلية عرب شركس".

انفجار عنيف في القاهرة (01.00 ت.غ)

وكانت وزارة الداخلية المصرية قد أعلنت في وقت سابق أن انفجارا وقع بسيارة ملغومة في وقت مبكر من صباح الخميس استهدف مقر الأمن الوطني التابع للشرطة في حي شبرا الخيمة شمال القاهرة.

وسمع دوي الانفجار بشكل واضح في أنحاء متفرقة من العاصمة المصرية، بحسب صحافيين.

وصرح مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية بأن السيارة توقفت فجأة خارج الحرم الأمني للمبنى وتركها قائدها مستقلا دراجة نارية كانت تسير خلف السيارة.

وأوضح أن الانفجار أسفر عن إصابة ستة من رجال الشرطة نقلوا إلى مستشفى الشرطة.

وقال رئيس هيئة الإسعاف أحمد الأنصاري للتلفزيون المصري في وقت سابق، إن سيارات الإسعاف نقلت ثمانية مصابين إلى المستشفيات، مضيفا أن هناك مصابين آخرين نقلوا بسيارات خاصة لمستشفى قريب.

وأظهرت لقطات تلفزيونية تعرض واجهة المقر الأمني لأضرار بالغة وتهشم بعض السيارات والمنازل المجاورة، وانتشر حطام وزجاج على الأرض​.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG