Accessibility links

الغابون تستضيف كأس إفريقيا 2017.. غضب في الجزائر


لحظة الإعلان عن فوز الغابون بتنظيم كأس إفريقيا

لحظة الإعلان عن فوز الغابون بتنظيم كأس إفريقيا

أثار منح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم الغابون حق استضافة كأس أمم إفريقيا 2017، غضبا في الجزائر.

وقال وزير الرياضة الجزائري محمد تهمي، إن بلاده كانت الأجدر باستضافة البطولة القارية في دورتها الـ 31، واصفا قرار الاتحاد الذي يرأسه الكاميروني عيسى حياتو منذ 1988، بأنه كان مفاجئا للجزائريين.

واتهم الوزير في تصريحات صحافية، مسؤولي الاتحاد الإفريقي (كاف) بالمحاباة وتغليب المصالح على القوانين الرياضية، مطالبا بتوضيحات حول أسباب استبعاد الجزائر، مشيرا إلى أن بلاده تقدمت بملف متكامل يعد الأحسن على الإطلاق، مقارنة بمنافسيها الغابون وغانا.

وقال لاعب المنتخب الجزائري السابق رفيق صايفي، إن "حرب الكواليس" هي من حرمت الجزائر من استضافة الدورة الكروية.

وعبر مواطنون جزائريون تحدث إليهم "راديو سوا"، عن استيائهم من الطريقة التي يسير بها الاتحاد الإفريقي.

وكان الاتحاد الإفريقي قد أسند تنظيم نسخة 2019 إلى الكاميرون و2021 إلى كوت ديفوار و2023 إلى غينيا، ما يعني أن الجزائر لن يمكنها التنافس على استضافة المنافسة الإفريقية حتى عام 2025.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الجزائر مروان الوناس:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG