Accessibility links

logo-print

بداية ناجحة لاستعراض بريتني سبيرز في لاس فيغاس


إحدى الدعايات لبريتني سبيرز

إحدى الدعايات لبريتني سبيرز

أدت بريتني سبيرز الجمعة أمام جمهور ضم 4600 من معجبيها المتحمسين غالبية أغانيها الناجحة في استعراض بعنوان "قطعة مني" (Peace Of Me). بهذا الاستعراض باشرت سبيرز إقامتها الفنية لمدة سنتين في مدينة لاس فيغاس.

وألهبت الطفلة المشاغبة السابقة في عالم البوب الأميركي الحضور في "اكسيس ثياتر" في فندق وكازينو "بلانيت هوليوود" في عاصمة ألعاب الميسر في العالم مع أكثر من 20 أغنية تلخص مسيرتها التي انطلقت قبل 15 عاما.

وكتبت المغنية البالغة 32 عاما في حسابها على توتير بعيد العرض: كان الجمهور ممتازا للعرض الاول لـ"بيس اوف مي". كان الأمر رائعا! أحب فيغاس.

وقد حضرت عدة شخصيات في عالم الموسيقى العرض في لاس فيغاس من بينها نجمتا البوب مايلي سايروس وكاتي بيري.

وفي حين غنت بريتني سبيرز غالبية عرضها بتقنية البلاي باك، إلا أنها عوضت من خلال تصاميم الرقص التي تواصلت بوتيرة قوية على مدى تسعين دقيقة.

وقد أسعدت المعجبين بها بتأديتها أغانيها الناجحة مثل "توكسيك" و"وومنايزر" و"بايبي وان مور تايم" و"آي وانا غو" فيما عرضت في الخلفية أشرطة فيديو جميلة ورافقتها أيضا فرقة رقص رائعة.

وخلال إقامتها الفنية لمدة ستين في لاس فيغاس ستقوم بريتني سبيرز بحوالي مئة عرض ولن تتمكن من الغناء في أي قاعة أخرى في أميركا الشمالية.

وذكر موقع "تي ام زي" أن 73600 بطاقة للحفلات الـ16 الأولى، وهي الوحيدة المعروضة للبيع الآن، بيعت بالكامل تقريبا وستتقاضى النجمة 15 مليون دولار على كل سنة من السنتين.
XS
SM
MD
LG