Accessibility links

logo-print

طالبان من كازخستان يدفعان ببراءتهما في قضية تفجيري بوسطن


عناصر من القوات الخاصة الأميركية بعد اعتقال جوهر تسارنييف، ارشيف

عناصر من القوات الخاصة الأميركية بعد اعتقال جوهر تسارنييف، ارشيف

مثل طالبان يتحدران من كازاخستان متهمان باعاقة التحقيق حول تفجيري بوسطن في منتصف ابريل/نيسان الفائت أمام محكمة بوسطن بماساشوستس حيث دفعا ببراءتهما.
ومثل دياس قادرباييف وعصمت تازاياكوف (19 عاما) في زي السجناء البرتقالي أمام القاضية الفدرالية ماريون بولر في حضور ذويهما.
وكانت هيئة محلفين فدرالية اتهمت الطالبين الخميس الفائت ب"التآمر بهدف اعاقة العدالة" في التحقيق حول التفجيرين اللذين خلفا ثلاثة قتلى و264 جريحا خلال ماراتون بوسطن.
وفي القرار الإتهامي الاولي، اتهم الشابان فقط ب"التآمر".
ووضع الطالبان في الحبس الانفرادي على أن يمثلا مجددا في 26 سبتمبر/أيلول.
وفي حال ادانتهما، فان الشابين يواجهان عقوبة السجن حتى 20 عاما بتهمة "إعاقة العدالة" وحتى خمسة اعوام بتهمة "التآمر"، إضافة إلى غرامة بقيمة 250 ألف دولار وثلاثة أعوام من الإفراج المشروط وإمكان طردهما من الولايات المتحدة، وفق المدعي.
واتهم الطالبان بأنهما أرادا اخفاء حقيبة ظهر وجهاز كمبيوتر يعودان الى جوهر تسارناييف، الأميركي من أصل شيشاني واحد منفذي تفجيري ماراتون بوسطن.
ووجهت ثلاثون تهمة إلى جوهر تسارناييف يواجه في 17 منها عقوبة الاعدام.
XS
SM
MD
LG