Accessibility links

logo-print

الفلسطيني ربعي المدهون يتوج بجائزة 'بوكر' للرواية العربية


غلاف الرواية

غلاف الرواية

توجت رواية "مصائر: كونشرتو الهولوكوست والنكبة" للفلسطيني ربعي المدهون مساء الثلاثاء بالجائزة العالمية للرواية العربية "بوكر" 2016 وقيمتها 50 ألف دولار أميركي إضافة إلى ترجمة العمل للغة الإنكليزية.

ويعد المدهون أول فلسطيني يفوز بالجائزة التي سبق ووصل إلى قائمتها القصيرة في 2010.

وتروي "مصائر" المأساة الفلسطينية من كل جوانبها، خصوصا علاقة أبنائها بحق العودة، والإقامة في أراضي العام 1948 وحمل جنسية إسرائيلية. وبحسب كتيب الجائزة، فالرواية هي "فلسطين الداخل والخارج"، ورواية "الفلسطينيين المقيمين في الداخل الذين يعانون مشكلة الوجود المنفصم" نتيجة حملهم جنسية "فرضت عليهم قسرا".

وأتى الإعلان عن الرواية الفائزة خلال احتفال أقيم في أبوظبي. وقالت رئيسة لجنة التحكيم أمينة ذيبان "من بين كل ما قرأنا من الروايات، اتفق أعضاء لجنة التحكيم على أن الرواية الفائزة في هذه الدورة هي مصائر".

وقال المدهون بعد نيله الجائزة إن الفلسطينيين منذ 1948 "فشلوا بكل وضوح في أن يحققوا طموحهم، أن يبنوا دولتهم، لم يبق على أرضهم سوى القدر القليل الذي لا يصلح لدولة".

وأضاف "أنا أقول اليوم إن الفلسطينيين المثقفين يبنون دولة عظيمة من الإبداع والفن والثقافة... ليفرح الفلسطينيون هذه الليلة" .وتابع أن فلسطينيي الداخل "هم الذين صانوا الوطن، هؤلاء هم الباقون هناك".

وتتألف الرواية من أربعة أقسام يجسد كل منها إحدى حركات الكونشرتو، قبل أن تبدأ الحكايات الأربع "في التوالف والتكامل حول أسئلة النكبة والهولوكوست وحق العودة".

وكانت (مصائر: كونشرتو الهولوكوست والنكبة) بين ست روايات بلغت القائمة القصيرة للجائزة ضمت إلى جانبها (نوميديا) للمغربي طارق بكاري و(عطارد) للمصري محمد ربيع و(مديح لنساء العائلة) للفلسطيني محمود شقير و(سماء قريبة من بيتنا) للسورية شهلا العجيلي و(حارس الموتى) للبناني جورج يرق.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG