Accessibility links

واشنطن تفرض عقوبات على قياديين اثنين في بوكو حرام


عشرات النيجيريين الذين نزحوا عن ديارهم بسبب هجمات بوكو حرام

عشرات النيجيريين الذين نزحوا عن ديارهم بسبب هجمات بوكو حرام

تبنت وزارة الخزانة الأميركية الثلاثاء عقوبات مالية بحق قياديين في جماعة بوكو حرام الاسلامية المتشددة.

وأدرج النيجيري محمد نور الذي تتهمه الولايات المتحدة بأنه شارك في التحضير لاعتداء استهدف مبنى للأمم المتحدة في أبوجا عام 2011، على اللائحة السوداء بحيث تجمد أي أصول محتملة له وتمنع أي شركة أو مواطن أميركي من التعامل معه.

ويعتبر نور المسؤول الثالث في الجماعة حين كان يقودها محمد يوسف في 2009، ثم بات أحد مساعدي أبوبكر شيكاو.

وأجرى نور باسم الجماعة المتشددة مفاوضات مع الحكومة النيجيرية في تموز/يوليو 2013.

وفرضت واشنطن أيضا عقوبات على مسؤول آخر في الجماعة هو التشادي مصطفى شاد الذي نفذ هجمات في نيجيريا.

وقال مساعد وزير الخزانة المكلف مكافحة الارهاب آدم زوبن "من خطف الفتيات إلى الهجمات الإرهابية المدمرة، تشكل بوكو حرام تهديدا لا يطال فقط الأبرياء في نيجيريا بل أي مجتمع متحضر".

وأعلنت الولايات المتحدة بوكو حرام "منظمة إرهابية" في تشرين الثاني/نوفمبر 2013.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG