Accessibility links

logo-print

مقتل العشرات في هجمات انتحارية في أفغانستان


انفجار سابق في أفغانستان

انفجار سابق في أفغانستان

أعلن مسؤولون أن36 شخصا على الأقل قتلوا الثلاثاء عندما شن انتحاريون عددا من الهجمات في عاصمة ولاية نمروز جنوب غرب أفغانستان على الحدود مع إيران.

وقال عبد الكريم برهاوي حاكم الولاية إن "لدينا تأكيدات بمقتل 21 مدنيا و15 من عناصر قوات الأمن في هذه الهجمات التي خلفت كذلك ما يزيد على 66 جريحا".

وأضاف أن الهجمات نفذها خمسة انتحاريين "قتل اثنان منهم برصاص قوات الأمن، فيما فجر الثلاثة الآخرون أنفسهم في ثلاثة مواقع مختلفة من بينها موقع قرب مستشفى".

من جانبه، قال نائب قائد الشرطة مجيب الله لطيفي إن "الانتحاريين كانوا ستة أشخاص، قتل ثلاثة منهم برصاص الشرطة بينما فجر الثلاثة الآخرون أنفسهم" مشيرا إلى أن "الهجمات أوقعت عددا كبيرا من الضحايا غالبيتهم من المدنيين".

ورغم أن ولاية نيمروز تقع على حدود ولاية هلمند المضطربة، إلا أن الهدوء يسودها في العادة خاصة العاصمة زارانج الواقعة على الحدود مع إيران.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، إلا أن هجمات مماثلة عادة ما تلقى مسؤوليتها على مسلحي طالبان الذين يقاتلون من اجل الإطاحة بحكومة حامد كرزاي المدعومة من الغرب.

وينتشر نحو 130 الف جندي ضمن قوات حلف الاطلسي الذي تقوده الولايات المتحدة لمساعدة الحكومة الافغانية في قتال طالبان، ومن المقرر ان تنسحب تلك القوات عام 2014.
XS
SM
MD
LG