Accessibility links

30 قتيلا بهجوم انتحاري في كابل


موقع الانفجار وسط كابل

موقع الانفجار وسط كابل

قتل 30 شخصا على الأقل غالبيتهم من المدنيين، وأصيب مئات آخرون الثلاثاء في هجوم انتحاري بشاحنة مفخخة، استهدف مبنى حكوميا أثناء توجه الموظفين إلى أعمالهم.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن مراسليها شعروا بالمنازل تهتز، في حين تحطم الزجاج وارتفعت سحب الدخان في السماء.

وأعلن قائد شرطة كابل عبد الرحمن رحيمي للصحافيين أن "مهاجما أوقف شاحنة مفخخة في الموقف المجاور للمبنى" وفجر نفسه.

تحديث: 19:35 تغ.

لقي 28 شخصا على الأقل مصرعهم الثلاثاء في هجوم بسيارة ملغومة تبنته حركة طالبان في كابل، وتبعه قتال عنيف بين عناصر الحركة وقوات الأمن.

وأوضحت السلطات أن نحو 320 شخصا أصيبوا بجروح في الهجوم. وقال قائد شرطة كابل عبد الرحمن رحيمي للصحافيين إن معظم ضحايا الهجوم الذي استهدف مبنى أمنيا تابعا للحكومة الأفغانية خلال ساعات الذروة في الصباح، كانوا من المدنيين.

وأفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية صديق صديقي بأن انتحاريا كان يقود السيارة الملغومة.

انفجار في كابل (5:58 بتوقيت غرينيتش)

هز انفجار عنيف العاصمة الأفغانية كابل خلال ساعة الازدحام الصباحي الثلاثاء، فيما لم تتضح بعد طبيعة الهجوم والخسائر التي نجمت عنه.

وقال بيان للرئاسة إنه أسفر عن سقوط عدد غير معروف من القتلى والجرحى.

ورجحت الرئاسة أن يكون قد استهدف بناية تابعة لأجهزة الأمن الأفغانية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر في الشرطة الأفغانية قوله إن الانفجار وقع في حي مكتظ قريب من عدة مجمعات عسكرية وسفارات.

وأعلنت السفارة الأميركية وحلف شمال الأطلسي (ناتو) أن الهجوم لم يستهدفهما.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها، إلا أن حركة طالبان تشن دائما هجمات انتحارية ضد الشرطة والجيش الأفغانيين وضد القوات الأجنبية.

ويأتي هذا الانفجار بعد أسبوع على إعلان الحركة بدء "هجوم الربيع" السنوي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG