Accessibility links

ساندرز يهاجم كلينتون بـ'أوراق بنما'


المرشح الديموقراطي للانتخابات الرئاسية السيناتور بيرني ساندرز

المرشح الديموقراطي للانتخابات الرئاسية السيناتور بيرني ساندرز

اتهم السيناتور الديموقراطي بيرني ساندرز منافسته في انتخابات الرئاسة وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، بأنها دعمت قبل خمس سنوات اتفاق التبادل الحر بين الولايات المتحدة وبنما.

وقال ساندرز إن الاتفاق "جعل من السهل جدا على الأثرياء والشركات في كل العالم تحاشي دفع ضرائب متوجبه عليهم لبلدانهم"، وذلك بعد ما كشفته تسريبات ما صار يعرف بـ"أوراق بنما".

وأضاف السناتور عن ولاية فيرمونت خلال تجمع انتخابي الأربعاء، مخاطبا كلينتون "لا أعتقد أنك مؤهلة كي تصبحين رئيسة، بعد دعمك لاتفاق التبادل الحر مع بنما، وكنت معارضا له بشدة".

وذكر فريق حملة ساندرز الانتخابية بأنه عارض بشدة هذا الاتفاق، وكان قد توقع إمكانية أن يخفي الأثرياء والأقوياء بشكل أسهل أموالهم في بنما بفضل هذا الاتفاق.

ووفقا لحملة ساندرز، كانت كلينتون معارضة لهذا الاتفاق عام 2008 خلال حملتها الانتخابية الرئاسية ضد باراك أوباما، لكنها عملت في ما بعد على تمريره في الكونغرس عندما أصبحت وزيرة للخارجية.

ويواصل ساندرز الذي ينادي بثورة سياسية، كبح تقدم كلينتون نحو نيل ترشيح الحزب الديموقراطي للانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وتنتظر ساندرز وكلينتون منافسة لا هوادة فيها في نيويورك، تلك الولاية التي ستجري فيها الانتخابات المقبلة للحزب، ويتوقع أن تحدد هوية المرشح الديموقراطي.

وأقر الكونغرس في العام 2011 اتفاق التبادل الحر بين الولايات المتحدة وبنما بعد سنوات من المحادثات.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG