Accessibility links

رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي: النهوض الاقتصادي لم يكتمل بعد


رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) بن برنانكي

رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) بن برنانكي

اعتبر رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) بن برنانكي الذي تنتهي ولايته في نهاية الشهر، أن النهوض الاقتصادي "لم يكتمل" بعد.

وفي كلمة ألقاها الجمعة أثناء الاجتماع السنوي للجمعية الاقتصادية الأميركية في فيلادلفيا، تطرق برنانكي أيضا إلى السنوات الثماني التي أمضاها على رأس الاحتياطي الفدرالي والتي واجه خلالها أسوأ أزمة اقتصادية منذ الانهيار الكبير في ثلاثينيات القرن الماضي.

وأضاف برنانكي الذي ستحل محله جانيت يلين في الأول من شباط/فبراير "لا حاجة للقول إن ولايتي كانت مليئة بالأحداث بالنسبة إلى الاحتياطي الفدرالي وبالنسبة إلى البلد وبالنسبة إلي أيضا".

وقال "لقد اتخذنا إجراءات استثنائية لمواجهة تحديات اقتصادية استثنائية".

"البطالة تراجعت لكن ما زالت مرتفعة"

وبعد أن ذكّر بأن معدل البطالة تراجع إلى 7 بالمئة مقابل 10 بالمئة في خريف العام 2009، اعتبر أنه "على الرغم من التقدم، فإن النهوض يبقى غير مكتمل بشكل واضح".

وأضاف أن "معدل البطالة عند 7 بالمئة يبقى مرتفعا"، مشيرا إلى العدد الكبير من العاطلين عن العمل لفترات طويلة وإلى خفض المشاركة في قوة العمل التي تدل على أن العمال المحتملين يرفضون البحث عن عمل.

ورأى أن نموا "مخيبا" للإنتاجية مسؤول بشكل جزئي عن بطء التوسع الاقتصادي الأميركي.

وقال إن "أسباب هذه الزيادة الضعيفة في الإنتاجية ليست واضحة"، لافتا إلى أن قساوة الأزمة المالية عبر خفضها عرض التسليفات "كبحت ربما الابتكار والاستثمارات المنتجة ونشوء شركات جديدة".

وقال برنانكي مجددا إن قرار الاحتياطي الفدرالي الأميركي في كانون الأول/ديسمبر بخفض دعمه المالي للنهوض، لا يعني "خفضا لالتزامه في المحافظة على سياسة نقدية متساهلة جدا طيلة الوقت اللازم".

وذكر بنية البنك المركزي الأميركي الحفاظ على معدلات فائدة قريبة من الصفر "حتى إلى ما بعد" تراجع البطالة الى ما دون 6.5 بالمئة.

وشدد برنانكي أخيرا على جهوده لجعل الاحتياطي الفدرالي أكثر شفافية وهو ما شكل أحد أهدافه الأساسية حتى قبل اندلاع الأزمة المالية.
جانيت يلين المرشحة لتكون أول امرأة تشغل منصب رئيسة الاحتياطي الفدرالي الأميركي

جانيت يلين المرشحة لتكون أول امرأة تشغل منصب رئيسة الاحتياطي الفدرالي الأميركي


مجلس الشيوخ يصوت الاثنين على تعيين جانيت يلين رئيسة للاحتياطي الفدرالي

من جانب آخر، يصوت مجلس الشيوخ الأميركي الاثنين على تعيين جانيت يلين رئيسة للاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي)، كما أفاد مصدر رسمي في المجلس الجمعة.

وكان من المفترض أن يجري هذا التصويت أساسا قبل عيد الميلاد ولكنه أرجئ بسبب ازدحام جدول أعمال المجلس وكذلك أيضا بسبب خلاف إجرائي بين الديموقراطيين والجمهوريين.

وكان الرئيس باراك أوباما عين في التاسع من تشرين الاول/أكتوبر يلين، التي تتولى مصب نائبة رئيس البنك المركزي، خلفا لبن برنانكي الذي تنتهي مهامه في 31 من كانون الثاني/يناير 2014.

وفي حال صادق المجلس على تعيينها ستصبح يلين أول امرأة تشغل هذا المنصب في التاريخ الأميركي، علما بأن ولايتها ستكون لأربع سنوات.

وكانت لجنة الشؤون المصرفية في مجلس الشيوخ صادقت في 21 تشرين الثاني/نوفمبر على تعيين يلين التي سيكون تصويت الاثنين المحطة الأخيرة في عملية تثبيتها في المنصب الجديد.
XS
SM
MD
LG