Accessibility links

logo-print

بلجيكا تتذكر ضحايا هجومي بروكسل وتتعهد بهزيمة داعش


جانب من المراسم التي أقيمت في القصر الملكي في بروكسل

جانب من المراسم التي أقيمت في القصر الملكي في بروكسل

تعهد رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال الأحد بإلحاق الهزيمة بإرهابيي تنظيم الدولة الإسلامية داعش في نهاية المطاف.

جاء ذلك خلال مراسم أقامتها العائلة الملكية لإحياء ذكرى مرور شهرين على اعتداءي بروكسل.

وقال رئيس الوزراء في كلمة ألقاها في المناسبة التي حضرها 500 شخص، إن بلاده وغيرها من الدول التي تقاتل داعش ستنتصر في نهاية المطاف وستهزم التنظيم الذي تبنى اعتداءي بروكسل وقبلهما اعتداءات باريس في تشرين الثاني/نوفمبر 2015.

رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال خلال المراسم التي أقيمت في القصر الملكي في بروكسل

رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال خلال المراسم التي أقيمت في القصر الملكي في بروكسل

وقال ميشال "هذه ليست حربا بين الغرب والإسلام. سنفعل كل شيء لوقف هؤلاء الإرهابيين، هذه معركة صعبة. معركة ستستغرق وقتا"، مضيفا "سنعرف انتكاسات ونجاحات. ولكنني واثق بأننا سنفوز".

وتقدم الملك فيليب من جهته، بالشكر إلى الأطباء والشرطة وكافة أجهزة الطوارئ وجميع من قدموا المساعدة في الـ22 من آذار/مارس، حين استهدف هجومان مطار زافنتيم ومحطة للمترو في مالبيك.

وهذه هي المرة الأولى التي تقيم العائلة الملكية مراسم مماثلة.

الملكة ماتيلد والملك فيليب خلال المراسم التي أقيمت في القصر الملكي في بروكسل

الملكة ماتيلد والملك فيليب خلال المراسم التي أقيمت في القصر الملكي في بروكسل

وفي وقت سابق من الشهر الحالي، أعلنت الحكومة البلجيكية أن مقاتلاتها من طراز F-16 المشاركة في التحالف الدولي ضد داعش في العراق، ستوسع نطاق ضرباتها الجوية لتشمل سورية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG