Accessibility links

تعيش هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) أكبر أزمة تمر بها منذ عقود والتداعيات التي نجمت عن قصة فضائح مذيع شهير من سبعينيات القرن الماضي لم تتوقف، فقد قدمت مديرة الأخبار هيلين بودن ونائبها ستيف ميتشل استقالتيهما.

يأتي ذلك بعد يومين من استقالة مدير عام الهيئة جورج انتويسل على خلفية بث تقرير خاطئ تضمن اتهامات لسياسي بريطاني سابق بارتكاب اعتداءات جنسية ضد أطفال.

وعزمت هيئة الإذاعة البريطانية اتخاذ إجراءات تأديبية في حق القائمين على برنامج نيوز نايت لإدارتهم السيئة للتحقيقات التي كان يراد لها أن تدقق في الأدلة في قصة الإساءات الجنسية التي أرتكبها المذيع جيمي سافيل في حق الأطفال.

تفاصيل أوفى في التقرير لتالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG