Accessibility links

تونس.. اعتقال متشددين وكتيبة عقبة بن نافع تتوعد الحكومة


عنصر من القوات الخاصة التونسية

عنصر من القوات الخاصة التونسية

أعلنت السلطات التونسية الأربعاء اعتقال شخصين يشتبه في انتمائهما إلى تنظيمات متشددة في شمال البلاد، وذلك فيما توعدت كتيبة عقبة بن نافع بالانتقام لمقتل زعيمها.

وأفادت أجهزة الأمن بأن الشخصين المعتقلين ينتميان إلى مجموعة متشددة تنشط في مناطق سحنان وماطر ومنزل بورقيبة، شمال تونس، مشيرة إلى أن السلطات عثرت خلال عملية الاعتقال على "منشورات تدعو إلى الجهاد".

من جهة أخرى، توعدت جماعة كتيبة عقبة بن نافع المتشددة، بالانتقام لمقتل زعيمها لقمان أبو صخر، في عملية أمنية في مدينة قفصة فجر الأحد الماضي، أدت أيضا إلى مقتل ثمانية من عناصر الجماعة. وقالت الجماعة إن 460 من عناصرها على استعداد لتنفيذ عمليات انتحارية في البلاد.

تأتي هذه التطورات الأمنية بعد أن رفعت تونس حالة التأهب على خلفية الهجوم الذي استهدف متحف باردو قبل أسبوعين وأوقع 23 شخصا، معظمهم من السياح الأجانب.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، شدد وزير الداخلية التونسي محمد الناجم الغرسلي، على أن بلاده مصرة على "التصدي لخطر الإرهاب والإرهابيين":

المقاتلون التونسيون في سورية

وكشف الغرسلي أن نحو 2000 تونسي توجهوا إلى سورية للقتال، عاد منهم عدد قليل، وأضاف أن التعامل مع هؤلاء العائدين تم من خلال محاكمة من ثبت تورطه في ارتكاب أعمال إرهابية، في حين يخضع من أخلي سبيله، إلى مراقبة يومية، كإجراء وقائي:

مقاتلة تخترق أجواء تونس

وفي سياق آخر، اخترقت طائرة عسكرية قادمة من ليبيا المجال الجوي التونسي الأربعاء.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع التونسية بلحسن الوسلاتي، إن الطائرة توغلت مسافة أربعة كيلومترات في المجال الجوي للبلاد قبل أن يتم إجبارها على العودة إلى إدراجها.

ولم تحدد وزارة الدفاع التونسية الجهة التي تقف وراء عملية الاختراق.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG