Accessibility links

logo-print

بان كي مون يطالب إيران بتهدئة المخاوف الدولية من برنامجها النووي


بان كي مون مع الرئيس الإيراني محمود أحمدى نجاد

بان كي مون مع الرئيس الإيراني محمود أحمدى نجاد

طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الأربعاء المسؤولين الإيرانيين الذين التقاهم في طهران اتخاذ إجراءات ملموسة لتهدئة المخاوف بشأن البرنامج النووي لبلادهم.

والتقى بان المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية علي خامنئي والرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، وشدد أمامهما على أن تصريحات طهران الأخيرة تجاه إسرائيل تعد مسيئة.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة إن بان جدد رفضه لأي عسكرة إضافية للنزاع في سورية، طالبا من جميع الدول الكف عن تزويد مختلف الأطراف المعنيين في سورية بالسلاح.

وأضاف المتحدث أن بان شديد الاقتناع بأن إيران تستطيع أداء دور مهم في تسوية الأزمة السورية، انطلاقا من نفوذها الإقليمي وتأثيرها على حليفتها سورية.

فابيوس وهيغ يحضران اجتماع مجلس الأمن

من جهة أخرى، يشارك وزيرا الخارجية الفرنسي لوران فابيوس والبريطاني وليام هيغ الخميس في اجتماع مجلس الأمن الدولي حول سورية، وستمثل الدول الثلاث الأخرى الدائمة العضوية في المجلس بسفرائها.

وقالت مصادر دبلوماسية في نيويورك إن الوزيرين الفرنسي والبريطاني سيعلنان على هامش اجتماع مجلس الأمن مبادرات مشتركة حول الأوضاع في سورية، من دون تقديم مزيد من الإيضاحات.

لكن المصادر الدبلوماسية كشفت أن باريس ستعلن زيادة كبيرة في مساعدتها الثنائية للمعارضة.

كما تشارك السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة سوزان رايس في هذا الاجتماع الوزاري، فيما لن ترسل روسيا أو الصين وزيرا خارجيتيها لحضور الاجتماع.
XS
SM
MD
LG