Accessibility links

logo-print

السجن ثلاثة أشهر لناشط شيعي بحريني أدين بإهانة السنة


الناشط الحقوقي الشيعي نبيل رجب

الناشط الحقوقي الشيعي نبيل رجب

قضت محكمة بحرينية يوم الاثنين بالسجن لمدة ثلاثة أشهر علي الناشط الحقوقي الشيعي نبيل رجب وذلك بعد إدانته بتهمة إهانة السنة، بحسب ما أعلن مصدر قضائي.

وقال محامي الدفاع محمد الجشي إن "المحكمة أدانت نبيل رجب بالسجن ثلاثة أشهر في قضية المحرق"، مشيرا إلى إنه سيقدم طعنا بالحكم لوقف تنفيذ العقوبة.

وكانت المحكمة أخلت سبيل رجب في 27 يونيو/ حزيران الماضي، بعد أن قررت النيابة العامة في السادس من الشهر ذاته سجنه بعد التحقيق معه اثر شكوى قدمها عدد من سكان مدينة المحرق التي تسكنها غالبية سنية لنشره عبر موقع "تويتر" عبارات "تشكك في وطنيتهم وتنال من اعتبارهم وتحط من قدرهم"، وفقا للنيابة.

ويواجه رجب أربع قضايا، ثلاث منها تتعلق بالتظاهر المحظور، وأخرى بتهمة إهانة هيئة نظامية غرمته المحكمة عنها مبلغ 300 دينار بحريني (800 دولار) أواخر الشهر المنصرم.

ويدير رجب مركز البحرين لحقوق الإنسان وأوقفته السلطات للمرة الأولى في الخامس من مايو/ أيار الماضي بتهمة إهانة المسؤولين عبر موقع "تويتر".

وتشهد البحرين منذ العام الماضي حركة احتجاج ضد النظام تقودها الأكثرية الشيعية في البلاد وتطالب بملكية دستورية.
XS
SM
MD
LG