Accessibility links

logo-print

البحرين.. منظمة حقوقية تطالب بتحقيق 'منصف' في مقتل امرأة


مظاهرات في البحرين_أرشيف

مظاهرات في البحرين_أرشيف

قالت جماعة حقوقية محلية السبت إن السلطات البحرينية يجب أن تجري تحقيقا "منصفا" في وفاة امرأة بحادث وصفته الحكومة بأنه تفجير.

وكانت وزارة الداخلية البحرينية قد قالت إن المرأة قتلت وأصيب أطفالها الثلاثة بشظايا جراء تفجير نفذه إرهابيون.

لكن مركز البحرين لحقوق الإنسان شكك في الرواية الرسمية، وقال إن هناك روايات واتهامات متضاربة بشأن الحادث والمسؤولية عنه.

وبدا ذلك إشارة إلى تعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي لنشطاء في المعارضة البحرينية نقلوا عن شهود عيان أن المرأة دخلت دون قصد موكبا ملكيا ثم أطلقت قوات الأمن النار عليها.

وقالت وزارة الداخلية في بيان الجمعة إنها تحقق في الحادث، وحضر عدد كبير من المواطنين جنازة هذه المرأة.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا وجماعات حقوقية قد انتقدت سجل البحرين في مجال حقوق الإنسان.

قلق أميركي

وقال البيت الأبيض في بيان إن جو بايدن نائب الرئيس الأميركي أبدى "القلق الشديد فيما يتعلق بالتطورات السلبية الأخيرة" في البحرين، وذلك خلال اتصال هاتفي مع الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين.

وأضاف البيان أن بايدن تحدث مع الشيخ حمد الخميس و"شدد على أهمية تخفيف التوترات الحالية من خلال الحوار والمصالحة مع المعارضة والتزام بالإصلاح."

وشهدت البحرين وقوع أعمال عنف متفرقة وتفجيرات استهدفت قوات الأمن منذ أن قمعت الحكومة احتجاجات للشيعة مطالبة بالديمقراطية عام 2011.

وفي حزيران/ يونيو أصدرت محكمة قرارا بتعليق أنشطة جمعية الوفاق وهي أكبر جماعة معارضة شيعية في البلاد، وألقت القبض على نبيل رجب رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان، وأسقطت الجنسية عن أكبر رجل دين شيعي.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG