Accessibility links

الناشطة مريم الخواجة تدخل في إضراب عن الطعام


الناشطة البحرينية مريم الخواجة رفقة معدة وثائقي عنها

الناشطة البحرينية مريم الخواجة رفقة معدة وثائقي عنها

وجهت الناشطة الحقوقية البحرينية المعتقلة مريم الخواجة رسالة من سجنها أعلنت فيها بدء إضرابها عن الطعام إلى حين السماح لها برؤية والدها عبد الهادي الخواجة المعتقل منذ 9 نيسان/ أبريل 2011 جراء مشاركته في الإضرابات المناهضة للحكومة.

وقالت مريم في رسالة نشرها حساب "الحرية لزينب الخواجة" على موقع تويتر: "لقد أتيت إلى البحرين لأرى والدي المضرب عن الطعام وعوضا عن ذلك تم الاعتداء علي".

وأضافت "تعلمت من أبي أن سجين الرأي والضمير جسده يكون آخر أداة له للمقاومة للسلمية ، صمود".

وأردفت أنها قررت الإضراب المفتوح عن الطعام حتى يسمح لها برؤية والدها، مشيرة إلى أن اعتقالها تم بناء على "تهم مفبركة".

تجدر الإشارة إلى أنه تم إلقاء القبض على مريم الخواجة في 30 آب/ أغسطس الماضي فور وصولها إلى مطار المنامة بتهمة الاعتداء على رجل أمن.

وقدمت مريم الخواجة إلى البحرين لرؤية والدها الذي أضرب عن الطعام أكثر من مرة للمطالبة بإطلاق سراحه، حتى جرى نقله إلى المستشفى بعد إضراب مفتوح عن الطعام امتد 58 يوما.

وكان القضاء البحريني قرر، السبت الماضي تمديد اعتقال الخواجة لمدة 10 أيام رغم مطالبة الأمم المتحدة بالإفراج عنها.

وعلى تويتر، أعرب عدد كبير من المغردين عن تضامنهم مع الناشطة الحقوقية، مطالبين بالإفراج عنها وعن والدها.

ونظم بحرينيون في قرية النويدرات الشيعية مسيرة تضامنية للمطالبة بإطلاق سراح مريم الخواجة وكل المعتقلين السياسيين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG