Accessibility links

logo-print

انتخابات تشريعية في البحرين في 22 تشرين الثاني


مظاهرة سابقة في البحرين معارضة للاصلاحات السياسية

مظاهرة سابقة في البحرين معارضة للاصلاحات السياسية

أصدر العاهل البحريني حمد بن عيسى آل خليفة مرسوما ملكيا الثلاثاء، حدد في 22 تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل موعدا لإجراء الانتخابات التشريعية لاختيار أعضاء الدورة البرلمانية الجديدة في المملكة.

وحث الملك حمد البحرينيين الذين يحق لهم التصويت على المشاركة في العملية الانتخابية لاختيار 40 نائبا ضمن 40 دائرة انتخابية، حسبما أفادت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية.

وكانت جمعية الوفاق المعارضة قد سحبت في أيار/مايو 2011 نوابها الـ 18 من مجلس النواب احتجاجا على "قمع" الاحتجاجات التي انطلقت في 14 شباط/فبراير من تلك السنة.

ولم تعلن المعارضة بشكل قاطع رفضها المشاركة في الانتخابات إلا أنها رفضت ما تضمنته ورقة تقدم بها ولي العهد الأمير سلمان بن حمد بناء على مشاورات مع المكونات السياسية لاستئناف الحوار الوطني.

وتطالب المعارضة بشكل عام بملكية دستورية وحكومة منتخبة، إلا أن مطلبها الأساسي بشأن الانتخابات هو تشكيل لجنة مستقلة للانتخابات وإلغاء مجلس الشورى المعين الذي يتقاسم السلطة التشريعية مع مجلس النواب.

وعبر الشيخ علي سلمان رئيس جمعية الوفاق عن أسفه رفض تشكيل لجنة مستقلة للانتخابات والتشديد على إبقاء مجلس شورى معين إلى جانب البرلمان المنتخب وتعيين رئيس الوزراء من جانب الملك.

واعتبر أن "الموقف الرسمي لا يزال متشددا" مضيفا أن "الأسرة المالكة تمسك بكل السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية إضافة إلى الأمن والإعلام والثروات".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG