Accessibility links

35 قتيلا في تفجيرات متفرقة جنوب بغداد


مخلفات تفجير سابق في العراق

مخلفات تفجير سابق في العراق

احتفل مسيحيو العراق الأربعاء بعيد الميلاد على وقع تفجيرات شهدتها بغداد ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وأعرب البابا فرانسيس خلال كاتدرائية القديس بطرس في الفاتيكان خلال ترأسه قداس الميلاد بحضور حشود غفيرة من المسيحيين، عن تمنياته بأن ينتشر السلام في جميع دول العالم ومنها العراق:
"لنتضرع إلى الله ليضمد جروح العراق الحبيب الذي يشهد مرة اخرى ضربات وأعمال عنف بوتيرة مستمرة".
وعبر المطران شليمون وردوني معاون بطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم في تصريح خص به "راديوا سوا" عن أمله في أن يعم الأمان في العراق والمنطقة، مشددا على أن السلام هو السبيل الوحيد لتحقيق سعادة شعوب الشرق الأوسط والعراق:


تفجيرات متفرقة (آخر تحديث 18:33 بتوقيت غرينتش)

لقي 35 شخصا مصرعهم وأصيب العشرات بجروح الأربعاء في تفجيرات وقعت في منطقة الدورة في جنوب بغداد في سوق شعبي قريب من كنيسة.

وقال المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد سعد معن إن عبوتين ناسفتين انفجرتا في سوق شعبي في الدورة، ما أدى الى مقتل 35 شخصا وإصابة 56 بجروح"، مشيرا إلى وجود نساء وأطفال بين الضحايا.

وأضاف معن أن الهجوم استهدف سوقا شعبيا وليس كنيسة قريبة من المكان، مشيرا إلى أن المنطقة المستهدفة "يسكنها خليط من المسلمين والمسيحيين".

وكان ضابط برتبة عقيد في الشرطة ومصدر مسؤول في وزارة الداخلية قد ذكر في وقت سابق أن "19 شخصا قتلوا وأصيب 37 آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة استهدف مصلين مسيحيين لدى خروجهم" من كنيسة مار يوحنا عقب مشاركتهم في قداس الميلاد.

وأشار المصدران أيضا إلى أن ستة أشخاص على الأقل قتلوا في انفجار عبوات ناسفة في السوق الشعبي القريب من الكنيسة.

وقد أكد مصدر طبي حصيلة الضحايا مشيرا إلى أن أغلب هؤلاء من المسحيين و بينهم نساء وأطفال.

غير أن بطريرك الكنيسة الكلدانية، أكبر طائفة مسيحية في العراق، لويس ساكو قال في إن الهجوم الذي تزامن مع احتفال المسيحيين بعيد الميلاد "استهدف الفقراء في مكان قريب من الكنيسة في الدورة".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد رنا العزاوي:


إعادة فتح الحدود مع سورية

وفي سياق متصل أعادت السلطات العراقية فتح المعابر الحدودية المشتركة مع سورية بعد إغلاق مؤقت على خلفية العملية العسكرية التي يشنها الجيش العراقي ضد مجموعات مسلحة.

وقال عماد مشعل قائمقام قضاء الرطبة غربي العراق إن المعابر ستكون مفتوحة أمام المسافرين اعتبارا من صباح اليوم :


وبالتزامن مع ذلك يواصل الجيش العراقي عملياته العسكرية في محافظة الأنبار غربي العراق ضد أحد عشر معسكرا لتنظيم القاعدة قرب الحدود مع سورية وفقا لوزارة الدفاع العراقية.
XS
SM
MD
LG