Accessibility links

هل تريد بنتا؟ استخدم هذا التطبيق


هناك الكثير من التطبيقات الخاصة بالحمل والولادة وتربية الأطفال

هناك الكثير من التطبيقات الخاصة بالحمل والولادة وتربية الأطفال

في يومنا هذا، أصبحت الهواتف الذكية جزءا من الحياة اليومية، وربما ضرورة لا يمكن للبعض التخلي عنها، تضع تطبيقاتها المستخدم في قلب الحدث الذي يهمه وتسليه في اوقات الفراغ، وربما قد تساعده حتى في تحديد جنس مولوده سلفا.

نعم هذا صحيح، تطبيقات تساعدك في تحديد جنس الجنين في بطن أمه.

فهناك المئات من التطبيقات التي تساعد الآباء على تحديد الفترة المناسبة للإخصاب بينها تطبيق Kindara، الذي طوره الزوجان ويل ساكس وزوجته كيتي بيكنال، الذي يعمل على رصد إشارات جسد المرأة ويبلغها بأن الوقت المناسب قد حان للقيام بمحاولة لتحقيق حمل.

ويستخدم 100 ألف شخص على الأقل تطبيق Kindara معظمهم، يسعون إلى الإنجاب، لكن التطبيق، حسب مطوريه، بإمكانه أيضا أن يحل محل وسائل تنظيم الأسرة التقليدية لمنع حدوث حمل.

تطبيق ليس كغيره

لكن رئيس شركة iScienceHealth، اللبناني ألان حنش، طور تطبيقا فريدا من نوعه، يهدف إلى مساعدة مستخدمه ليس فقط على تحديد الفترة المناسبة لمحاولة الحمل، بل أيضا على تحديد جنس المولود عبر اتباع حمية خاصة وتحديد توقيت المجامعة.

ومع أن معرفة جنس الجنين لا يتم عادة إلا بعد عدة أسابيع من الحمل، إلا أن حنش يقول في رسالة إلى موقع "راديو سوا"، إن من شأن الحمية المقترحة في تطبيقه StorkDiet، أن تزيد فرص حدوث حمل مع اختيار جنس الجنين أيضا.

وأضاف أن التطبيق يعتمد على دراسات طبية، أجريت خلال عدة عقود وجمعت في المجلات العلمية وبيانات البحث، بهدف مساعدة الآباء على الحصول على المولود الذي يرغبون فيه.

ويقول حنش، إن تلك الدراسات تشير إلى أن اتباع المرأة نظاما غذائيا يعتمد على تناول نسبة قليلة من الصوديوم في مقابل نسبة عالية من الكالسيوم إضافة إلى توقيت المجامعة من شأنه أن يؤدي إلى جنين أنثى.

في المقابل، تشير الدراسات إلى أن حمية غنية بالبوتاسيوم والصوديوم تؤدي غالبا إلى جنين ذكر. وأعرب عن اعتقاده بأن تلك الأبحاث قد تفسر سبب وجود عائلات ليس فيها سوى ذكور أو إناث.

ويوفر التطبيق، الذي يبلغ سعر تحميله 10 دولارات تقريبا، والمتوفر على أجهزة آيفون وتلك العامة بنظام أندرويد، كثيرا من التفاصيل التي تساعد المرأة على اتباع النظام الغذائي المعين خلال فترة تستمر لتسعة أسابيع، للحصول على جنس المولود الذي ترغب فيه.

ولم يفصح حنش عن عدد مستخدمي تطبيقه، أما عن نسبة نجاحه فقال إن Storkdiet أطلق قبل فترة غير طويلة ولا يمكن معرفة نسبة نجاحه إلا بعد عدة أشهر.

يتوفر التطبيق باللغة الإنكليزية في الوقت الراهن، لكن حنش أكد أن هناك خططا لإطلاقه بلغات أخرى على رأسها العربية والصينية.

التطبيقات قد تكون جيدة ولكن

في المقابل، يقول الطبيب عماد مفرّج، أخصائي طب النساء والتوليد، إن هناك العديد من التطبيقات التي قد تساعد المرأة، فمنها ما يساعد المرأة على معرفة فترة الإباضة أو موعد الولادة ومختلف التفاصيل المتعلقة بالحمل والولادة.

ويوضح أن التطبيقات التي تتبع منهجا علميا تعتبر جيدة بصفة عامة، لكنه حذر من التطبيقات التي تقدم وعودا مثل طرق تسريع حدوث حمل أو ما يجب اتباعه للحصول على أنثى أو ذكر.

فلا من دليل علمي يؤكد أن اتباع نظام غذائي معين يحقق تلك الأهداف، وفق ما يقول الدكتور مفرّج الذي يشير أيضا إلى أن هناك عوامل كثيرة مثل التدخين، من شأنها أن تؤخر أو تكبح الخصوبة.

وبشكل عام، فإن على المرأة أن تظل على اتصال دائم مع طبيبها، يشدد مفرّج، وإطلاعه بكل ما تريده وكل ما تعمله من أجل الإنجاب، على سبيل المثال. ومن المهم أيضا أن تطّلع المرأة على المواقع العلمية والطبية الأوروبية والأميركية المرموقة والمراكز الأكاديمية في الولايات المتحدة الخاصة بصحة المرأة والولادة، ينصح الدكتور مفرّج.

ويقول الطبيب إن على المرأة، إذا كانت تعاني من مشاكل تحول دون حدوث حمل، أن تلجأ إلى طبيب مختص ليساعدها في سعيها إلى الأمومة. وقال إن الخصوبة أو تأخير الخصوبة مسألتين قد تسببان توترا نفسيا، ما يزيد من تعقيد احتمالات الحمل.

من جهة أخرى، قال إن هناك تطبيقات "تجارية" تنقل المستخدم إلى مواقع تبيع أجهزة تروج أنها مخصصة لزيادة فرص الحمل، مثل أنواع مختلفة من ميزان حرارة، محذرا من أنها مجرد تجارة.

تطبيقات شهيرة

وكانت شبكة ABC الأميركية قد أعدت تقريرا عن بعض أفضل التطبيقات الخاصة بالحمل، بينها تطبيقات تساعد على مراقبة نمو الجنين، وأخرى توفر متابعة لتطور دماغ الجنين، وأخرى تحتوي على قوائم للأغذية التي ينبغي على الحامل تجنبها، فضلا عن تطبيقات تقدر صورة المولود باستخدام صورة للأب والأم.

ومن بين التطبيقات لرصد نمو الجنين هناك BabyBump Pregnancy المجاني والمتوفر على أجهزة آندرويد وآيفون، وتطبيق Pregnancy/Sprout، وهو مجاني أيضا، وتطبيق للاستعداد لاستقبال المولود Peaceful Nursery، وسعره أقل من دولار وهو خاص بأجهزة آيفون.

أما في ما يتعلق بصحة الأم، فهناك تطبيق Foods to Avoid When Pregnant للأطعمة التي ينبغي تجنبها في فترة الحمل وهو متوفر على أجهزة أيفون بأقل من دولار أيضا، ولأجهزة آندرويد تطبيق Pregnancy Food Guide أو دليل الأغذية للحامل وسعره 2.99 دولار.

وهناك تطبيقات ترافق الأم في غرفة الولادة بينها Contraction Monitor الذي يعد عدد انقباضات الرحم أثناء الولادة ويحدد نوعها. والتطبيق مجاني على أجهزة آيفون.

لكن ABC أشارت إلى أن معظم التطبيقات طورت للمتعة ولم تحصل على دعم أي أطباء مختصين، مشيرة إلى ضرورة استشارة الطبيب لبحث الأمور المتعلقة بالحمل معه.

  • 16x9 Image

    بديعة منصوري

    التحقت بموقع راديو سوا منذ أيامه الأولى في مارس/آذار 2003، حيث عملت علىا لترجمة وتحرير الأخبار وإجراء المقابلات، وساهمت في تغطية عدد من الأحداث المهمة في الولايات المتحدة، كما أنها تتابع دراسة الإعلام في جامعة جورج ميسون الأميركية.

XS
SM
MD
LG