Accessibility links

ناغورنو كاراباخ .. الحدود الأرمينية الأذربيجانية تلتهب من جديد


عناصر من الجيش الأرميني على الحدود مع إقليم ناغورني قره باغ-أرشيف

عناصر من الجيش الأرميني على الحدود مع إقليم ناغورني قره باغ-أرشيف

قتل 18 جنديا أرمينيا السبت بأيدي القوات الأذربيجانية على طول حدود إقليم ناغورنو كاراباخ المتنازع عليه منذ 1994 بين باكو ويريفان، وفق ما أعلن الرئيس الأرميني سيرج سركيسيان.

وقال سركيسيان في كلمة متلفزة: "من جانبنا، قتل 18 جنديا وأصيب نحو 35" من دون أن يحدد ما إذا كان هؤلاء الجنود ينتمون إلى الجيش النظامي الأرميني أو إلى قوات ناغورنو كاراباخ التي تدعمها يريفان.

وفي وقت سابق، تحدث وزير الدفاع الأذربيجاني عن مقتل 12 جنديا وإسقاط القوات الأرمينية لمروحية.

وهذه المواجهات هي الأخطر بين باكو ويريفان منذ توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار في العام 1994 أنهى حربا بدأت العام 1988 وخلفت 30 ألف قتيل.

ورغم محاولات الوساطة الدولية طوال أعوام، فإن هدنة 1994 تتعرض لانتهاكات متكررة على طول خط التماس بين الجيش الأذربيجاني والقوات الانفصالية التي تدعمها يريفان.

ولم يوقع البلدان أي اتفاق سلام في شأن إقليم ناغورنو كاراباخ، علما بأن المجتمع الدولي لا يزال يعتبره تابعا لأذربيجان.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG