Accessibility links

ارتفاع حصيلة الهجوم على مطعم في كابول إلى 21 قتيلا


أحد أفراد الشرطة الأفغانية في موقع العملية الانتحارية التي نفذتها طالبان

أحد أفراد الشرطة الأفغانية في موقع العملية الانتحارية التي نفذتها طالبان

قتل 21 شخصا على الأقل بينهم 13 أجنبيا مساء الجمعة في كابول في هجوم شنته مجموعة من طالبان على مطعم يقصده أجانب بحسب حصيلة جديدة أعلنتها الشرطة الأفغانية صباح السبت.
وقال قائد شرطة كابول محمد ظاهر "إن الحصيلة الأخيرة تشير إلى أن 21 شخصا قد قتلوا، هم 13 أجنبيا وثمانية أفغان"، موضحا أن الهجوم أسفر أيضا عن سقوط خمسة جرحى.
وقد قتل في الهجوم أربعة أعضاء في بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان. كما قتل كنديان وبريطانيان. واستهدف الهجوم "مطعم لبنان" الواقع في وسط كابول والذي يقصده الدبلوماسيون والعاملون في المنظمات الإنسانية وأجانب آخرون يقيمون في العاصمة الأفغانية.
فبعيد الساعة 14.30 من مساء الجمعة بتوقيت غرينتش قام انتحاري بتفجير نفسه أمام المطعم. ثم تمكن مهاجمان آخران وسط حالة الارتباك التي أثارها التفجير القوي الذي سمع صداه في كل وسط مدينة كابول من الدخول إلى المطعم وفتحا النار عشوائيا على الزبائن قبل أن يقتلا بدورهما على يد القوات الخاصة الأفغانية.
وغطى الحطام والزجاج المتناثر الشارع المحاذي للمطعم الذي يضم على جانبيه فيلات فخمة، ولحقت أضرار بسيارات عدة متوقفة في المنطقة.
عملية انتقامية
وتشن طالبان بانتظام هجمات في كابول تستهدف بشكل خاص رموز السلطة، لكن من النادر جدا أن تستهدف أماكن عامة يرتادها مدنيون غربيون.
وأكد المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد أن هدف الهجوم على "مطعم لبنان" هو "الانتقام" لمقتل مدنيين أفغان أثناء مواجهات وقعت الأربعاء في ولاية بروان إلى شمال كابول بين طالبان والقوات الأفغانية وحلف شمال الأطلسي.
واتهمت الرئاسة الأفغانية القوات الأميركية بأنها قتلت ثمانية مدنيين بينهم سبعة أطفال في تلك المناسبة.
إدانة دولية
وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون "إن هذه الهجمات التي تستهدف المدنيين غير مقبولة على الأطلاق وهي انتهاك فاضح للقانون الإنساني الدولي"بحسب ما نقل عنه المتحدث باسمه.
ويشن المتمردون الطالبان الذين طردوا من الحكم في كابول في 2001 على يد تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة، تمردا داميا في أفغانستان، فيما لم تفض محاولات مفاوضات السلام حتى الآن إلى أي نتيجة ملموسة.
14 قتيلا على الأقل بينهم أجانب في الاعتداء في كابل .. آخر تحديث (16.10 تغ)

قتل 14 شخصا على الأقل بينهم أجانب الجمعة في اعتداء بوسط كابل استهدف مطعما يقصده أجانب، ومن المرجح أن يكون انتحاريا وتقف وراءه حركة طالبان، بحسب مسؤول من الشرطة.

وصرح قائد شرطة المدينة محمد ظاهر "كان هناك ثلاثة مهاجمين وقتلوا جميعهم. للأسف قتل 14 شخصا آخرين من بينهم أجانب".

ووقع الانفجار في منطقة تضم عددا كبيرا من السفارات ومكاتب الإدارة الأفغانية. وتلاه على الفور تبادل إطلاق نار بأسلحة رشاشة.

وقال سيد غول آغا هاشمي قائد الشرطة الجنائية في كابل "وقع انفجار قرب مطعم لبناني في حي وزير أكبر خان وكذلك إطلاق نار".

ويأتي هذا الحادث بعد خمسة أيام من هجوم انتحاري نفذه عنصر من طالبان قام بتفجير نفسه بحافلة للشرطة في كابل ما أدى إلى مقتل شخصين أحدهما عنصر من قوات الأمن الأفغانية.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG