Accessibility links

logo-print

'الرجاء البيضاوي' إلى نهائي مونديال أندية كرة القدم


فرحة مشجعي الرجاء البيضاوي بالفوز على أتليتيكو مينيرو

فرحة مشجعي الرجاء البيضاوي بالفوز على أتليتيكو مينيرو

حقق فريق الرجاء البيضاوي المغربي إنجازا غير مسبوق في تاريخ كرة القدم العربية والإفريقية ببلوغه المباراة النهائية لبطولة العالم للأندية المقامة حاليا بالمغرب.

ونجح الفريق المغربي في إزاحة أتليتيكو مينيرو البرازيلي في مباراة الدور نصف النهائي بثلاثة أهداف لهدف واحد سجلها كل من محسن ياجور ومحسن متولي (من ركلة جزاء) وفيفيان مابيدي إثر ركلة جزاء، فيما سجل رونالدينو هدف أتليتيكو مينيرو الوحيد.

وهذا رابط للهدف الأول بصوت معلق برازيلي.


وأمام حوالي 35 ألف متفرج غصت بهم مدرجات ملعب مراكش الكبير، تمكن أبناء المدرب فوزي البنزرتي من تقديم أداء كروي متميز منذ انطلاق المباراة حيث نجحوا في تهديد مرمى حارس الفريق البرازيلي في أكثر من مناسبة في الشوط الأول.

وأخفق زملاء ياجور في تحويل العديد الفرص إلى أهداف طوال ردهات الشوط الأول، قبل أن يتمكن ياجور من افتتاح النتيجة في الدقيقة 51 ما مثل منعرجا هاما في المباراة ومنح لاعبي فريق الرجاء البيضاوي المزيد من الثقة لتحقيق نقاط الفوز.

بذلك حصل الرجاء البيضاوي على تذكرة العبور إلى نهائي مونديال الأندية ويلتقي في المباراة النهائية المقررة السبت المقبل مع فريق بيارن مونيخ الألماني، بطل أوروبا الذي تغلب من جانبه على غوانغجو الصيني، بطل آسيا بثلاثة أهداف لصفر.

ويلتقي أتليتيكو مينيرو السبت المقبل أيضا مع الفريق الصيني في مباراة تحديد المركز الثالث.

فوز الفريق المغربي صنع الحدث على شبكات التواصل الاجتماعي حيث انهالت عبارات المديح والتشجيع على لاعبي الفريق الأخضر، فيما طالب عدد من المغردين على تويتر اللاعبين بضرورة الحفاظ على نفس الروح القتالية في مواجهة فريق بيان مونيخ السبت المقبل.

وهذه باقة من التغريدات على تويتر إثر فوز الفريق المغربي.



XS
SM
MD
LG