Accessibility links

logo-print

كارتر يزور حاملة طائرات أميركية في بحر الصين الجنوبي


وزير الدفاع الأميركي مع نظيره الفلبيني

وزير الدفاع الأميركي مع نظيره الفلبيني

تفقد وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الجمعة حاملة طائرات أميركية في بحر الصين الجنوبي، رغم التحذيرات الصينية من تعزيز الوجود الأميركي في هذه المنطقة المتنازع عليها.

وقال كارتر، وهو على متن حاملة الطائرات "ستينيس" إن "الولايات المتحدة ستستمر في الاضطلاع بدورها من أجل حفظ السلام والاستقرار في المنطقة".

وترسو حاملة الطائرات الأميركية وطائراتها ومروحياتها الـ75 على بعد أكثر من 60 ميلا بحريا غرب جزيرة لوزون، كبرى جزر الفلبين.

تحديث 16:34 ت.غ

أعلن وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الجمعة في مانيلا أنه سيتفقد حاملة الطائرات الأميركية "ستينيس" الموجودة حاليا في بحر الصين الجنوبي، حيث تتنازع بكين السيادة على مياه وجزر مع دول مجاورة.

وتندرج هذه الزيارة في إطار المساعي الأميركية الرامية لتأكيد تضامن واشنطن مع حليفتها مانيلا في مواجهة بكين التي شيدت جزرا اصطناعية على مقربة من شواطئها.

وتتقاطع مطالب الفلبين وفيتنام وماليزيا وبروناي وتايوان حول أجزاء من البحر الذي يشهد إحدى أهم حركات الملاحة في العالم، ويشتبه في احتوائه على مخزون ضخم من النفط.

وقالت وزارة الدفاع الصينية في بيان ليل الخميس الجمعة إن "الدوريات المشتركة للولايات المتحدة والفلبين في بحر الصين الجنوبي تعزز الأنشطة العسكرية وتزعزع السلام والاستقرار في المنطقة".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG