Accessibility links

logo-print

ثلاثة مليارات دولار قيمة الأعمال الفنية المعروضة في ميامي بيتش


بعض جوانب معرض "آرت بازل" في مدينة ميامي بيتش

بعض جوانب معرض "آرت بازل" في مدينة ميامي بيتش

ذكر موقع بلومبيرغ الاقتصادي أن المعرض الدولي للفن المعاصر "آرت بازل" الذي فتح أبوابه الخميس في مدينة ميامي بيتش يتوقع أن يعرض أعمالا فنية بقيمة ثلاثة مليارات دولار، بزيادة تفوق بـ20 في المئة عن المعرض الذي أقيم قبل عامين.

وقد تحولت مدينة ميامي بيتش بفنادقها ومقاهيها ومبانيها ومطاعمها إلى قاعة عرض فنية، حيث توافد فنانون وتجار وأصحاب ملايين وشغوفون بالفن من العالم بأسره إلى هذه المنطقة السياحية الساحلية الواقعة في جنوب فلوريدا للمشاركة في النسخة الـ12 من هذا المعرض Art Basel Miami Beach الذي أسس العام 1970 في مدينة بازل السويسرية وتم تصديره بعد ذلك إلى كل من ميامي وهونغ كونغ.

وأوضح رئيس بلدية ميامي توماس ريغالدو لوكالة الصحافة الفرنسية "إنها حركة فنية انطلقت منذ أكثر من عشر سنوات وأعطتنا شهرة في البلاد والعالم بأسره". وأتى كلام ريغالدو بعيد تدشينه مبنى "بيريز آرت ميوزيوم" Perez Art Museum الممتد على مساحة 20 ألف متر مربع والمزنر بواجهات زجاجية مطلة على خليج بيسكاين والذي فتح أبوابه أمام الزوار للتو.

وأضاف ريغالدو الكوبي الأصل أن منافع المعرض لم تقتصر على مدينة ميامي بيتش "بل سمحت بتطوير أحياء أخرى في مدينة ميامي أصبحت اليوم عواصم للثقافة المعاصرة".

وأوضح "فبين حجوزات الفنادق والسياحة ومبيعات الأعمال الفنية يدر هذا الأسبوع على مدينة ميامي حوالى 200 مليون دولار".

وقال مايكل سرينغ مدير الشؤون الثقافية في منطقة ميامي-دايد إن "نفوذنا الثقافي ينمو باستمرار منذ 25 عاما".

وأضاف "معرض آرت بازل أحدث تحولا فينا وقد أدى إلى تسريع نسبة النمو إلى حد ما كنا لنتصوره. وباتت ميامي تأخذ نفسها على محمل الجد أكثر من أي وقت مضى".

وقد اجتاح الفن المعاصر المساحات العامة واحتل أحياء هنا وهناك مع رسوم جدارية في الوسط ورسوم غرافيتي في وينوود أو دب ملون على أرصفة حي بريكل المالي.

وتعرض حوالى 258 صالة عرض فنية آتية من 31 دولة مختلفة أعمالا متنوعة من منحوتات ومنشآت فنية ولوحات.

وهذه بعض الصور التي غرد بها زائرو المعرض:
XS
SM
MD
LG