Accessibility links

واشنطن تجدد انتقاداتها للغارات الروسية على سورية


طائرات حربية روسية

طائرات حربية روسية

جددت الولايات المتحدة انتقاداتها للغارات الجوية الروسية على سورية، فيما قالت وكالة رويترز إن لديها معلومات عن هجوم بري وشيك للجيش السوري في حلب.

في هذا السياق، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) ستيف وارن في بيان من بغداد إن الغارات الروسية "متهورة ولم تسجل نتائج جيدة، ولا تميز أهدافها".

وأضاف أن القصف لم يؤد لنتائج إيجابية للرئيس بشار الأسد، لكنه فقط "سيطيل أمد معاناة السوريين".

وبشأن حادث التقارب بين طائرتين روسية وأميركية السبت الماضي، أشار إلى أنه يسلط الضوء على الحاجة إلى تطبيق بروتوكولات السلامة الجوية والتنسيق بين الجانبين.

"هجوم بري"

في غضون ذلك، نقلت وكالة رويترز عن "مسؤولين كبيرين" القول إن الجيش السوري وقوات إيرانية ومقاتلين من حزب الله يستعدون لشن هجوم بري على المعارضة في حلب بدعم جوي روسي.

وقال المسؤولان، اللذان طلبا عدم الكشف عن هويتيهما، إن آلاف الجنود الإيرانيين وصلوا للمشاركة في الهجوم البري لدعم الرئيس السوري بشار الأسد.

وأفاد أحدهما بوجود تحضيرات ميدانية كبيرة في تلك المنطقة.

ونقلت عن المسؤول الآخر، الذي قالت إنه مقرب من الحكومة السورية، إن قرار شن الهجوم البري اتخذ منذ فترة وإن التنفيذ سيتم قريبا.

وأضاف أن آلاف الإيرانيين يتواجدون في سورية بهدف المشاركة في المعارك.

ويتقاسم السيطرة على محافظة حلب الحكومة السورية وجماعات معارضة وتنظيم الدولة الإسلامية داعش.

المصدر: "راديو سوا"/ وكالات

XS
SM
MD
LG