Accessibility links

الجامعة العربية تطالب مجلس الأمن بتأمين الحماية الدولية للفلسطينيين


جانب من اجتماع في مقر الجامعة العربية- أرشيف

جانب من اجتماع في مقر الجامعة العربية- أرشيف

حملت جامعة الدول العربية في اجتماعها الطارئ على مستوى المندوبين في القاهرة الثلاثاء إسرائيل المسؤولية الكاملة عن تصاعد التوتر في القدس والأراضي الفلسطينية.

وطالب الأمين العام للجامعة نبيل العربي مجلس الأمن الدولي بتأمين الحماية الدولية للفلسطينيين، لوقف ما اعتبرها انتهاكات إسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، وفق ما ورد في كلمته أمام الاجتماع.

وقال إن التصعيد المستمر ضد الفلسطينيين من قبل السلطات الإسرائيلية والمستوطنين ينذر بتفاقم الأوضاع في المنطقة برمتها، حسب تعبيره.

وأدان المجتمعون ما وصفوها بالانتهاكات الإسرائيلية لحقوق الفلسطينيين وللمقدسات في مدينة القدس. وفي هذا الإطار قال مندوب فلسطين الدائم جمال الشوبكي في كلمته إن إسرائيل تسعى إلى تكريس واقع أمر جديد في المسجد الأقصى.

مزيد من التفاصيل عن اجتماع الجامعة العربية في تقرير مراسل "راديو سوا" بهاء الدين عبد الله.

اجتماع طارئ للجامعة العربية (11:19 ت.غ)

يعقد مجلس جامعة الدول العربية في القاهرة الثلاثاء اجتماعا طارئا على مستوى المندوبين الدائمين، لبحث التطورات الأخيرة في الأراضي الفلسطينية.

وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي لدى افتتاح الجلسة التي تأتي بطلب من السلطة الفلسطينية، إن ما تقوم به إسرائيل من إجراءات "وحشية" في الأراضي الفلسطينية، ليست موجهة فقط للفلسطينيين، بل للعرب والنظام الدولي المعاصر برمته، حسب تعبيره.

وقال إن من الضروري التحرك السريع لعرض التطورات على مجلس الأمن، مضيفا أنه في حال تعذر ذلك، فإن لا بد من عرض القضية في دورة استثنائية طارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة، لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.


في السياق ذاته، قال الأمين العام المساعد السابق لجامعة الدول العربية لشؤون فلسطين السفير سعيد كمال في تصريح لـ"راديو سوا"، إن الاجتماع الطارئ يناقش الإجراءات الكفيلة بحماية الفلسطينيين، إضافة إلى سبل حماية المقدسات في القدس، وخاصة المسجد الأقصى.

يذكر أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس طالب منذ فترة، بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG