Accessibility links

اعتقال إسرائيلي عربي انضم للمعارضة السورية المسلحة


جانب من مرتفعات الجولان الحدودية الفاصلة بين إسرائيل وسورية

جانب من مرتفعات الجولان الحدودية الفاصلة بين إسرائيل وسورية

أعلن جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (الشين بيت) بأنه اعتقل شابا عربيا إسرائيليا انضم إلى قوى "الجهاد العالمي" في سورية بتهمة "إجراء اتصالات مع العدو"، والمشاركة مع مقاتلين إسلاميين متشددين ضد قوات الرئيس السوري بشار الأسد.

ووصف شين بيت زملاء مصاروة من أفراد المعارضة المسلحة بأنهم ينتمون لحركة "الجهاد العالمي"، وهو المصطلح الذي تطلقه إسرائيل على القاعدة والجماعات المتحالفة معها، وقال إنه تم استجواب مصاروة أثناء وجوده في سورية عن الجيش الإسرائيلي وعن مفاعل ديمونة.

وقال الشين بيت في بيان صدر الأربعاء إن محكمة إسرائيلية اتهمت حكمت مصاروة، 29 عاما، "بالتخابر مع عميل أجنبي والتدريب العسكري بالإضافة إلى الدخول بطريقة غير شرعية إلى الأراضي السورية" وهي منطقة قتال.

وقد تؤدي هذه التهم، إذا أدين بها، إلى الحكم بسجنه 15 عاما، بحسب مسؤول إسرائيلي لم يكشف عن هويته.

واعتقل مصاروة، وهو من سكان بلدة الطيبة شمال إسرائيل، في 19 مارس/آذار لدى عودته من سورية، حيث ساهم في "إنشاء قاعدة للمعارضة المسلحة وتلقى تدريبا على السلاح".

وأكدت متحدثة باسم الجهاز لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الشين بيت يعتقد أن ظاهرة العرب الإسرائيليين الذين يتوجهون إلى سورية للانضمام إلى الجهاد العالمي مقلقة، حتى لو كان الأمر حاليا لا يشمل إلا بعض الحالات الفردية".

وأضافت "يتعرض العرب الإسرائيليون الذين يسافرون إلى سورية إلى أيديولوجيا متطرفة معادية لدولة إسرائيل" مشيرة إلى أن الشين بيت يخشى بأن "يتم استخدامهم من قبل الإرهابيين".

وقال مسؤول إسرائيلي، طلب عدم الكشف عن هويته، إن إسرائيل تعلم بأمر "بضعة آخرين" من مواطنيها الذين تطوعوا في المعارضة السورية و"ما زالوا هناك في الميدان".

وأقر مصاروة، من خلال محاميه، بالذهاب إلى سورية للانضمام للمعارضة المسلحة، لكنه نفى أن يكون انضم لجهاديين، أو أن يكون ما فعله قد مثل أي خطر على أمن إسرائيل.

وقال محاميه هلال جابر إن مصاروة قضى أسبوعا واحدا في سورية، وإن ذلك كان بصحبة عدد من المعارضين السوريين العاديين الذين يقاتلون الأسد، مضيفا لرويترز أن الزعم بأنه سعى للإضرار بالأمن القومي الإسرائيلي لا أساس له.

وقال جابر إن موكله لا علاقة له بجماعات متشددة أو إجرامية في إسرائيل أو خارجها وإنه يعمل خبازا في بلدة هرتزليا الإسرائيلية الساحلية.

ويمثل عرب إسرائيل حوالي 20% من إجمالي عدد السكان الذي يقدر عددهم بأكثر من 3.1 مليون نسمة، وهم ينحدرون من 160 ألف فلسطيني بقوا في أراضيهم بعد إعلان قيام دولة إسرائيل في عام 1948.

وتعد إسرائيل وسورية رسميا في حالة حرب، إذ أنه في العام 1967 أعلنت إسرائيل ضم 1200 كلم مربع من هضبة الجولان، وهي خطوة غير معترف بها من قبل المجتمع الدولي.
XS
SM
MD
LG