Accessibility links

logo-print

مسؤول أميركي: روسيا غير صادقة في نواياها بسورية


موقع استهدفته غارة روسية في سورية

موقع استهدفته غارة روسية في سورية

قال المتحدث باسم العملية الأميركية ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش، الكولونيل كريستفر غارفر، إن روسيا غير صادقة في تحديد الهدف من الغارات التي تشنها قواتها الجوية داخل سورية.

وأضاف غارفر في مقابلة مع "راديو سوا"، أن موسكو تقول ما لا تفعل في سورية، إذ أن أغلبية الضربات الجوية الروسية استهدفت مواقع تخضع لسيطرة قوات المعارضة السورية، وليس داعش.

وأردف قائلا أن واشنطن تريد أن تكون شريكة مع من يريد محاربة داعش، مشيرا إلى أن التحالف الذي يضم 65 دولة يعمل من أجل المساعدة في إلحاق الهزيمة بالتنظيم. وأضاف أن "ما ننتظره من الروس هو أن يقوموا بما يصرحون بأنهم سيعملونه، لكن ما يقومون به الآن لا يساعد، ويجعل الأمور أسوأ داخل سورية بالنسبة للشعب السوري".

وكان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر قد قال في إفادة له أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الثلاثاء، إن روسيا تصب الزيت على النار بتدخلها في سورية.

وقال غارفر إن التحالف يواصل توجيه ضربات جوية عبر المناطق الشمالية في سورية، إلى جانب تقديمه في الوقت الراهن الدعم للعناصر السورية التي تريد محاربة داعش وطرده من البلاد. وتحدث أيضا عن توفير الذخيرة والدعم الجوي للعناصر السورية التي تسعى لطرد داعش من معقله في الرقة.


المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG