Accessibility links

logo-print

خليجيات غاضبات يطلقن #حملة_القضاء_علي_الرجال


نساء الخليج غاضبات على تويتر بسبب معاملة الرجال لهن

نساء الخليج غاضبات على تويتر بسبب معاملة الرجال لهن

تصدر هاشتاغ #حمله_القضاء_علي_الرجال قائمة الهاشتاغات الأكثر رواجا في الخليج خاصة في المملكة العربية السعودية والإمارات.

وأثار هذا الهاشتاغ تساؤلات مغردين عن أسباب غضب الخليجيات من الرجال؟

وجاءت الإجابات مختلفة، لكنها ركزت على "غياب الرجال" وبقاء الذكور بسبب طريقة معاملتهم غير اللائقة للنساء في الخليج وإنكارهم حقوق المرأة، وفي المقابل دافعت مغردات بقوة عن الرجل ووجهن انتقادات لهذا الهاشتاغ.​

نريد رجالا لا ذكورا

التقت أغلب التغريدات في أن "الرجال انقرضوا" بينما بقي الذكور فقط.

وتقترح هذه المغردة أن يتم تغيير الهاشتاغ من #حمله_القضاء_علي_الرجال إلى #حملة_القضاء_على_الذكور لأن "الرجولة" في نظرها "تحتضر":

وأوضحت مغردات أخريات أن سبب غضبهن هو "أشباه الرجال" وليس الرجال.

وتردد هذا الرأي أكثر من مرة بطرق مختلفة، وطالبت صاحبات هذا التوجه بالتفريق بين الرجال والذكور.

لكن مغردات أخريات عبرن عن استيائهن من منح الرجال لأنفسهم حق الزواج من أجنبيات، في حين أن الخليجية التي تتزوج من أجنبي يستنكرون عليها ذلك.

نريد رجالنا

وعلى عكس المغردات "الغاضبات" دافعت شابات خليجيات بشدة عن الرجال، بل إن بعضهن عبرن عن معارضتهن للطريقة التي كتب بها الهاشتاغ.

وذهبت صاحبات هذا الرأي إلى أن "الرجال لا غنى لنا عنهم".

وتؤكد هذه المغردة مثلا أنها تريد رجلا رغم كل عيوبه:

XS
SM
MD
LG