Accessibility links

logo-print

مقتل قائد شرطة محافظة الأنبار بانفجار عبوة ناسفة شمال الرمادي


استمرار هجمات متشددي داعش في محافظة الأنبار- أرشيف

استمرار هجمات متشددي داعش في محافظة الأنبار- أرشيف

قتل قائد شرطة محافظة الأنبار اللواء الركن أحمد صداك الدليمي بانفجار عبوة ناسفة قرب الرمادي الأحد بعد معارك ضارية ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وأكد نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فالح العيساوي مقتل "اللواء الركن أحمد صداك بانفجار عبوة ناسفة استهدفت موكبه صباح الأحد" في الرمادي كبرى مدن محافظة الأنبار.

ووقع الانفجار لدى مرور موكب قائد الشرطة في منطقة البوريشة، إلى الشمال من مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد)، وفقا للمصدر.

وأكد العقيد عبد الرحمن الجنابي من شرطة الأنبار "مقتل اللواء صداك وإصابة أربعة من عناصر الشرطة بجروح بانفجار عبوة ناسفة شمال الرمادي".

وأضاف أن "اللواء صداك كان يقود قوات من الشرطة لتحرير منطقة طوي، التابعة لناحية أبو ريشة، خلال اشتباكات بدأت منذ ليلة السبت ضد عناصر داعش".

وتعرض صداك قبل مقتله الأحد إلى محاولات اغتيال متكررة، وفقا لمصادر أمنية.

ويسيطر الإسلاميون المتشددون على مناطق واسعة في محافظة الأنبار التي تشترك بحدود تمتد لحوالي 300 كيلومتر مع سورية.

وذكر مسؤولون في وزارة الدفاع الأميركية الجمعة أن القوات الحكومية العراقية بحاجة ملحة إلى التدريب لتتمكن من مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية في غرب البلاد.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG