Accessibility links

أميركا تحتفل بعيد ميلادها الـ237


جانب من الاستعدادات للاحتفال بعيد الاستقلال في العاصمة الأميركية

جانب من الاستعدادات للاحتفال بعيد الاستقلال في العاصمة الأميركية

تحتفل الولايات المتحدة الخميس بالذكرى الـ237 لاستقلالها عن حكم المملكة المتحدة.

ويشمل إحياء المناسبة تنظيم مهرجانات واستعراضات شعبية وعروض الموسيقية وحفلات رسمية في مختلف أنحاء البلاد، إلى جانب التخفيضات المغرية في كافة المحلات التجارية فضلا عن التجمعات العائلية في البيوت أو المنتزهات العامة، لتختتم في نهاية اليوم بإطلاق ألعاب نارية تضيء سماء أميركا ليلا.

ويعد هذا العيد الوطني عطلة رسمية في البلاد وقد اعتمدت منذ عام 1941، لكن الاحتفال باستقلال أميركا تقليد يعود تاريخه إلى الثورة الأميركية في القرن الـ18 ما بين 1775 و1783.

ففي يونيو/حزيران 1776 سعى ممثلون عن 13 مستعمرة في "العالم الجديد" إلى التوصل إلى تسوية لفك الارتباط مع إنجلترا وإنهاء النزاع معها. وفي الثاني من يوليو/تموز صوّت ممثلو المستعمرات لصالح الاستقلال، وقد تم تبني الوثيقة التي كتبها توماس جيفيرسون بعد ذلك بيومين.

ويحتفل الأميركيون منذ 1776 بالرابع من يوليو/تموز الذي يعتبرونه عيد ميلاد الولايات المتحدة.

وهذا فيديو للألعاب النارية التي تم إطلاقها خلال احتفال سابق بعيد الاستقلال:
XS
SM
MD
LG