Accessibility links

logo-print

مقتل 'حجي بكر' وداعش تتوعد خصومها


عناصر من تنظيم داعش

عناصر من تنظيم داعش

قتل الرجل الثاني في تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" حجي بكر، على يد مجموعات إسلامية تقاتل ضد التنظيم التابع للقاعدة في سورية.

وأفاد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن في اتصال مع "راديو سوا، بأن المعلومات الأولية تشير إلى مقتل حجي بكر، في ريف حلب الشمالي، وأن كتائب إسلامية تبنت قتله.


ولم يتضح بعد ما إذا كان حجي بكر قد قتل في المعارك، أو أعدم على يد خصوم داعش بعد اعتقاله.

وأضاف عبد الرحمن أن داعش توعدت بالانتقام، لكنه استبعد أن يعتمد التنظيم في رده على إرسال سيارات ملغومة إلى المناطق الخاضعة لسيطرة الكتائب الإسلامية.


ويعتقد أن حجي بكر كان يشغل رتبة عميد في الجيش العراقي السابق، حسب مدير المرصد.

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG